دونالد ترامب



هو دونالد جون ترامب، ولد في 14 حزيران 1946 هو الرئيس الخامس والأربعون للولايات المتحدة الأمريكية، منذ 20 كانون ثاني 2017، وهو أيضاً رجل أعمال وملياردير أمريكي، وشخصية تلفزيونية ومؤلف أمريكي ورئيس مجلس إدارة منظمة ترامب، والتي يقع مقرها في الولايات المتحدة.
في عام 1977، تزوج إيفانا ترامب وأنجبا ثلاثة أطفال: دونالد الابن، وإيفانكا وإريك، في عام 1992 انفصلا عن بعضهما، وفي عام 1993، تزوج مارلا مابلس وأنجبا طفل واحد، تيفاني، كما أنهما انفصلا يوم 8 تموز، 1999
يوم 26 نيسان عام 2004، تقدم إلى ميلانيا كنوز في السلوفانيا، وتزوجا في 22 كانون ثاني 2005، وأنجبا صبياً يدعى بارون ويليام ترامب وهو الطفل الخامس لترامب.
أسس ترامب، وأدار عدة مشاريع وشركات مثل منتجعات ترامب الترفيهية، التي تدير العديد من الكازينوهات، الفنادق، ملاعب الغولف، والمنشآت الأخرى في جميع أنحاء العالم.
درس ترامب في مدرسة كيو - فورست في فورست هيلز في منطقة كوينز، ولكن بعد المتاعب هناك وذلك عندما كان في الثالثة عشرة، أرسله والداه إلى نيويورك الأكاديمية العسكرية على أمل تركيز طاقته وتأكيد الذات بطريقة إيجابية.
دخل ترامب جامعة فوردهام لمدة عامين قبل أن ينتقل إلى كلية وارتون التابعة لجامعة بنسلفانيا، وبعد تخرجه في عام 1968 وحصوله على بكالوريوس في الاقتصاد والتركيز في مجال التمويل، انضم إلى والده في الشركة العقارية.
بدأ حياته المهنية في شركة والده، وشركة ترامب، وكان عمله في البداية مرتكزاً على الطبقة المتوسطة أسوة بوالده وذلك باستئجار المساكن في بروكلين وكوينز وستاتن ايلاند، وفي عام 1971 نقل ترامب مقر اقامته إلى مانهاتن، بعد دراسة الفرص الاقتصادية في المدينة، وعلى وجه التحديد مشاريع بناء كبيرة التي من شأنها تحقيق أرباح عالية، وذلك باستخدام جاذبية التصميم المعماري.
بدأ ترامب من أخذ الحقوق لتطوير بن سنترال يارد القديمة على الجانب الغربي، ثم حول فندق كومودور المفلس إلى فندق جراند حياة جديدة مستفيدا من خفض الضرائب مقابل الاستثمارات.
أقيمت في 20 كانون الثاني 2017 مراسم تنصيب دونالد ترامب رئيساً للولايات المتحدة الأمريكية ليصبح الرئيس الخامس والأربعين للولايات المتحدة وحضر التنصيب كل من جورج بوش الأب والوزيرة هيلاري كلينتون وجورج بوش الابن و بيل كلينتون وأوباما.
شن دونالد ترامب هجوماً عنيفا على المسلمين خلال حملاته الانتخابية، حيث دعا لحظر دخول المسلمين للولايات المتحدة بعد أيام من إطلاق النار الدامي في كاليفورنيا، وقد لقيت هذه التصريحات المثيرة للجدل حول المسلمين من المرشح دونالد ترامب ردود أفعال قوية من المسلمين داخل أمريكا وخارجها.