أحمد حسن الغضبان



الشهيد أحمد حسن الغضبان هو لواء متقاعد في الجيش العربي السوري شارك في حرب تشرين التحريرية عام 1973 وكانت له بطولات نوعية، كما شارك في التصدي للعدوان الصهيوني على مدينة بيروت عام 1982 حينما كان ضابطاً في القوات الخاصة.
تولى رسمياً منذ فترة ملف إدارة شؤون منطقة عين الفيجة التي ينحدر منها ومسؤولية أمن النبع وضمان تدفق المياه إلى العاصمة دمشق ليصبح بعدها المكلف الرسمي بأمور المصالحة في المنطقة، وضحى بنفسه من أجل إصلاح مضخات المياه في نبع الفيجة وإيصالها لـ  6 مليون مواطن بعدما قطعها المسلحون عن العاصمة لفترة باتت تقارب الشهر.
اغتيل الغضبان ظهر الأمس في بلدة عين الفيجة بوادي بردى بعدما رفض المسلحون قبول التسوية والخروج من المنطقة، حيث تعرض لقنص من مسلحي "جبهة النصرة" في سوق وادي بردى وتحديدا عند حاجز التكية لينقل بعدها إلى المستشفى ويفارق الحياة فيه متأثرا بجراحه.