هيثم المالح



 ولد هيثم المالح في دمشق عام 1931، حاصل على إجازة في القانون، ودبلوم القانون الدولي العام، بدأ عمله كمحام عام 1957. انتقل عام 1958 إلى القضاء، أصدرت السلطات السورية في العام 1966 قانوناً خاصاً سرح بسببه من عمله كقاض، فعاد إلى مجال المحاماة وما زال محامياً حتى الآن.

بدأ العمل والنشاط السياسي منذ عام 1951 إبان الحكم العسكري للرئيس أديب الشيشكلي، اعتقل 1980 ـ 1986 في عهد الرئيس الراحل حافظ الأسد.

منذ العام 1989 يعمل مع منظمة العفو الدولية، وقد ساهم مع آخرين بتأسيس الجمعية السورية لحقوق الإنسان.

اعتقل المالح في 14 تشرين الأول 2009، قبل أن يطلق سراحه إثر عفو رئاسي بتاريخ 13 آذار 2011، غادر بعدها سوريا وانضم إلى المجلس الوطني السوري المعارض قبل أن ينشق عنه إثر خلاف على تمويل عصابات الجيش السوري الحر.