خروج الدفعة الأولى من مسلحي حي القدم إلى إدلب وداعش يحاول العرقلة

خروج الدفعة الأولى من مسلحي حي القدم إلى إدلب وداعش يحاول العرقلة

رابط مختصر


المصدر: عاجل - خاص
القسم: سياسة - محلي
13 آذار ,2018  00:49 صباحا






بدأ ليل أمس الاثنين، خروج الدفعة الأولى من مسلحي حي القدم في جنوب دمشق مع عوائلهم باتجاه مدينة إدلب التي يسيطر عليها تنظيم جبهة النصرة وفصائل إرهابية أخرى.
وأكدت مراسلة شبكة عاجل الإخبارية في دمشق ليل الاثنين- الثلاثاء، ما تناقله نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي حول خروج عدد من الحافلات التي تقل عشرات المسلحين وذويهم من حي القدم جنوب دمشق باتجاه الشمال السوري، تنفيذاً للإتفاق الذي أبرمته الدولة السورية مع الميليشيات المسلحة التي رفضت تسليم نفسها وأسلحتها للجيش السوري في المنطقة.
وبحسب مراسلة شبكة عاجل، الدفعة الأولى مؤلفة من ٢٠٠٠ شخص بينهم ٦٠٠ مسلح، في حين لم يتم الكشف حتى الآن عن العدد الإجمالي للخارجين من حي القدم.
وبعد تنفيذ بنود الاتفاق، سيقوم الجيش العربي السوري بالدخول إلى الحي والانتشار فيه.
وبالتزامن مع تنتفيذ الاتفاق في حي القدم، صدّ الجيش العربي السوري محاولة تسلل لإرهابيي تنظيم داعش من محور مخيم اليرموك، حيث استهدفت وحدات الجيش المتسللين وأوقعت في صفوفهم قتلى ومصابين، قبل أن تباشر مدفعية الجيش باستهداف تجمعاتهم داخل المخيم.
وبحسب ناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي، فقد اندلعت اشتباكات عنيفة مساء أمس بين الجيش العربي السوري وإرهابيي التنظيم في محور "المادنية" بحي القدم جنوب العاصمة، في محاولة منه لمنع إتمام تنفيذ الاتفاق.
في حين تبادل الجيش العربي السوري وإرهابيي داعش عمليات القنص، على محور "بور سعيد" جنوب العاصمة دمشق.
في وقت، قصفت مدفعية الجيش العربي السوري مواقع إرهابيي داعش في مخيم اليرموك، بالتزامن مع اشتباكات عنيفة تدور على محور البلدية وأخرى في محور بردى في حي العسالي جنوب العاصمة دمشق.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]