رسالة بريطانية لمسلحي الغوطة: عليكم بالكيماوي.. والسفير آلا: مجلس حقوق الإنسان سيحميهم

 رسالة بريطانية لمسلحي الغوطة: عليكم بالكيماوي.. والسفير آلا: مجلس حقوق الإنسان سيحميهم

رابط مختصر


المصدر: عاجل - وكالات
القسم: سياسة - محلي
02 آذار ,2018  16:49 مساء






أكدت الحكومة السورية أن جلسة مجلس حقوق الإنسان التي ستعقد اليوم في جنيف حول سورية لا تسهم في تقديم أي رسالة صحيحة عما يجري في سورية وتشجع الإرهابيين الذين يستهدفون دمشق بشكل يومي بالقذائف على الاستمرار بجرائمهم.

وقال السفير آلا خلال جلسة مجلس حقوق الانسان اليوم للتصويت على عقد جلسة طارئة بشأن الغوطة مساء اليوم: "إن هذه الجلسة تشجع الارهابيين على الاستمرار في منع المدنيين من الخروج من الغوطة واستخدام الممر الآمن الذي حددته الحكومة السورية لمساعدة المدنيين.. بناء على ذلك نحن نسجل اعتراضنا على عقد هذا النقاش ونشجع أعضاء المجلس على رفض الطلب البريطاني”.

وأضاف "بريطانيا تحاول تسييس قضايا حقوق الإنسان والتعامل باستنسابية معها ومحاولة تصنيف الإرهاب إلى إرهاب جيد عندما يخدم مصالحها وإرهاب سيئ عندما لا يخدم مصالحها "، لافتاً إلى أن الموقف البريطاني ليس جديدا بل هو الحلقة الأحدث في سلسلة مواقف دأبت بريطانيا وحلفاؤها على اتخاذها.

 كما نوه السفير آلا إلى أن تحويل المجلس وجلساته إلى التركيز على موضوع محدد وبهذا الشكل المسيس يرسل رسالة خاطئة للسوريين أنه يسهم في تقويض الجهود الجارية لتخفيف معاناة المدنيين.

وختم السفير آلا حديثه قائلاً:  "بريطانيا وحلفائها تريد إيصال رسالة للإرهابين أنكم تستطيعون استخدام السلاح الكيميائي ونحن سنتكفل بتوفير الغطاء السياسي وتسخين الأجواء تمهيداً لاتهام الحكومة السورية".


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]