لافروف يؤكد: أحرار الشام وجيش الإسلام إرهابيان

لافروف يؤكد: أحرار الشام وجيش الإسلام إرهابيان

رابط مختصر


المصدر: عاجل - وكالات
القسم: سياسة - دولي
26 شباط ,2018  12:59 صباحا






اعتبر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف اليوم، أن قرار مجلس الأمن 2401 لا يشمل تنظيم جبهة النصرة الإرهابي والمجموعات المتعاونة معه.
وفي مؤتمر صحفي مع نظيره البرتغالي اوغستو سانتوس سيلفا في موسكو،  أكد لافروف أنه يتطلب من الجيش العربي السوري التعامل معهم كتنظيمات إرهابية، مضيفاً أن وسائل الإعلام الغربية تعتمد على مصادر في الولايات المتحدة لبث أخبار مضللة حول الوضع في الغوطة الشرقية.
حيث أكد لافروف أن إرهابيي أحرار الشام وجيش الإسلام، يتعاونان مع جبهة النصرة وبالتالي لا يشملهما وقف إطلاق النار.
وفي السياق، أعلن الناطق الرسمي باسم الرئاسة الروسية "دميتري بيسكوف"، أن الوضع في سورية يبعث على القلق الشديد، محذراً من احتمال استخدام الكيميائي من جانب الإرهابيين في الغوطة الشرقية.
وقال بيسكوف للصحفيين اليوم الاثنين: "الوضع يثير قلقاً كبيراً. تعلمون أن الإرهابيين في الغوطة الشرقية لا يسلمون الأسلحة ويحتجزون السكان كرهائن، وهو ما يجعل الوضع متوتراً للغاية".
وأضاف: "عدا عن ذلك، أحثكم على الاهتمام بالتحذيرات التي أطلقتها وزارة الدفاع بأن البيانات المتاحة تشير إلى إمكانية استخدام المواد الكيميائية من جانب الإرهابيين المختبئين في الغوطة الشرقية كنوع من الاستفزاز، لذلك الوضع يبقى متوتراً للغاية".
والسبت، صوت مجلس الأمن الدولي بالإجماع لصالح مشروع قرار طرحته السويد والكويت لإعلان هدنة إنسانية لمدة 30 يوماً في سورية، على خلفية التصعيد العسكري في غوطة دمشق الشرقية، وذلك بعد إرجاء التصويت مرتين لإدخال تعديلات تقدم بها الطرف الروسي في نص الاتفاق.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]