معارك الفصائل مستمرة.. والنصرة تكشف عن خسائرها في أبو ضهور

معارك الفصائل مستمرة.. والنصرة تكشف عن خسائرها  في أبو ضهور

رابط مختصر


المصدر: عاجل - وكالات
القسم: سياسة - محلي
26 شباط ,2018  03:22 صباحا






 تتواصل المعارك بين "هيئة تحرير الشام" و"جبهة تحرير سورية" لليوم السادس على التوالي، لترتفع حصيلة القتلى والجرحى لأكثر من 400 في صفوف الطرفين وحلفائهما، في حين نقل ناشطون عن مكتب الإحصاء في تنظيم "جبهة النصرة" أن التنظيم خسر 783 مقاتلاً، بينما أصيب 1329 آخرون خلال العملية العسكرية للجيش السوري باتجاه مطار أبو ضهور شرق إدلب على محاور إدلب وحماة وحلب قبل نحو شهر.

وحول الاقتتال، لفتت مصادر محلية إلى أن "العشرات من المسلحين المحليين الذين لا يتبعون للفصائل يشاركون إلى جانب جبهة تحرير سورية  في منع هيئة تحرير الشام من اختراق مناطقهم"، مشيرة إلى أن "المناطق التي شارك الأهالي فيها بالاشتباك هي حزانو وكفريحمول، بالإضافة إلى تدميرهم حاجزاً للهيئة في قرية معرة الصين بعد طردهم منه".

 وأضافت المصادر "تواصل هيئة تحرير الشام استقدام تعزيزات كبيرة لها من مناطق سيطرتها في أرياف حلب وحماة باتجاه الريف الأدلبي، لمنع تقدم "جبهة تحرير سورية" نحو مناطقها"، منوهة إلى أن هيئة تحرير الشام تقوم بحشد قواتها لعمل عسكري شامل يشارك فيه "انغماسيون" وعربات مفخخة من أجل استعادة ما خسرته خلال الأيام الماضية.

كما أشارت المصادر إلى أن هيئة تحرير الشام عمدت إلى إغلاق الطرق المحيطة بمدينتَيْ إدلب وسراقب بالسواتر الترابية، ونشرت قنّاصاتها لرصد الطرق وتشديد عمليات تفتيش السيارات القادمة باتجاه المدينتين

والجدير بالذكر أن رتلاً للجيش التركي مازال متوقفاً قرب معبر باب الهوى، ولم يتمكن من الدخول نتيجة الاشتباكات بين الفصائل على اوتوستراد باب الهوى قرب معرتمصرين وزردنا وكفريحمول وحزانو وأطمة، ولم يستطع الدخول إلى إدلب للانتشار.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]