تفاصيل الهدنة.. دمشق مستمرة في مكافحة الإرهاب!

تفاصيل الهدنة.. دمشق مستمرة في مكافحة الإرهاب!

رابط مختصر


المصدر: عاجل - وكالات
القسم: سياسة - محلي
25 شباط ,2018  01:40 صباحا






صوّت أعضاء مجلس الأمن الدولي بالإجماع، أمس السبت، لصالح مشروع قرار بشأن فرض الهدنة الإنسانية لمدة 30 يوماً في جميع الأراضي السورية.

 وينص القرار، على "وقف إطلاق النار دون تأخير لمدة 30 يوماً على الأقل، والسماح للأمم المتحدة وشركائها بإجراء الإجلاء الطبي بشكل غير مشروط وآمن، ورفع الحصار عن المناطق السكنية بما في ذلك الغوطة".

حيث دعا مندوب سورية الدائم لدى الأمم المتحدة، بشار الجعفري، إلى تطبيق القرار الجديد على كل الأراضي السورية بما فيها عفرين والأراضي التي تحتلها القوات الأمريكية وعلى الجولان السوري المحتل، مطالباً مجلس الأمن بتطبيق 29 قراراً آخر بشأن الوضع في سورية منها 13 قراراً لمكافحة الإرهاب.

كما  أشار المندوب السوري إلى أن الإرهابيين المتمركزين في غوطة دمشق الشرقية استهدفوا المقر الرئيسي للهلال الأحمر العربي السوري في العاصمة السورية بعدة قذائف، منوهاً إلى أن نداءات 8 ملايين سوري لا تصل إلى الأمانة العامة وإلى صندوق بريد مندوبي بريطانيا وفرنسا بينما تصلهم نداءات الإرهابيين.

وأكد الجعفري على أن سورية تمارس حقا سياديا بالدفاع عن نفسها، مؤكدا أن سورية ستستمر في مكافحة الإرهاب أينما وجد على الأرض السورية.

وبدوره، أكد فاسيلي نيبينزيا مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة أن موسكو  لن تسمح بأي تفسير تعسفي لبنود قرار الهدنة في سورية، فالقرار ينص بوضوح أنه لا ينطبق على الأنشطة العسكرية التي تستهدف تنظيمي جبهة النصرة و”داعش” الإرهابيين وكل من يرتبط بالقاعدة وأي جماعة إرهابية موضوعة على قائمة الإرهاب.

كما طالب المندوب الروسي الولايات المتحدة بوقف تهديداتها لدمشق، منوهاً إلى أن موسكو تشعر "بقلق عميق إزاء تصريحات تصدر عن بعض المسؤولين الأمريكيين الذين يهددون بشن عدوان ضد سورية ذات السيادة".

  وتابع المندوب الروسي قائلاً: "نطالب الولايات المتحدة بوقف تصعيد هذه الخطابات غير المسؤولة والانضمام، بدلاً من ذلك، إلى الجهود المشتركة الرامية إلى تسوية النزاع في سورية بناء على قرار 2254 لمجلس الأمن الدولي".

 


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]