داعياً لتحقيق أممي بجرائم أمريكا ضد سورية.. المقداد: سنسقط أي طائرة معتدية

مقالات متعلقة

داعياً لتحقيق أممي بجرائم أمريكا ضد سورية.. المقداد: سنسقط أي طائرة معتدية

رابط مختصر


المصدر: عاجل - رصد
القسم: سياسة - محلي
14 شباط ,2018  15:02 مساء






أكد نائب وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد أن أمريكا تريد إطالة أمد الحرب في سورية.
المقداد وفي مؤتمر صحفي عقده اليوم أشار إلى أن واشنطن أخلت 1000 إرهابي ينتمون إلى تنظيم "داعش"، من الرقة ودير الزور عبر الطائرات، مؤكداً أن عواقب السياسة الأمريكية في سورية لا يمكن تداركها و أهمها الخسائر الكبيرة في صفوف المدنيين.
وكشف المقداد أنه يتم حالياً تنظيم حملات هدفها الإساءة للدولة السورية ولمواجهة إنجازات الجيش العربي السوري والقوات الحليفة والرديفة، مشيرا إلى أن دور أمريكا وبعض الدول الغربية هو دعم تنظيم "داعش" الإرهابي ومنع تقدم الجيش العربي السوري.
لافتاً إلى أن تهديدات الدول الغربية حول مزاعم استخدام الدولة السورية للسلاح الكيميائي هي محاولة لتبرير أعمال عدوانية، مشدداً على أن "الحكومة السورية تنفى نفيا قاطعا امتلاك سورية لأي أسلحة دمار شامل بما في ذلك الاسلحة الكيميائية حيث تخلصنا من البرنامج بشكل كامل وسلمناه لمنظمة حظر الأسلحة الكيميائية ونعتبر أن استخدام الأسلحة الكيميائية في أي ظرف وأي زمان وأي مكان أمر لا أخلاقي وغير مقبول".
داعيا: "الأمم المتحدة إلى التحقيق في أفعال وممارسات الولايات المتحدة الأمريكية التي تهدد وحدة تراب سورية وسيادتها واستقلالها السياسي وتستهدف تصفية الشعب السوري".
وشدد الدكتور المقداد قائلاً: "سنسقط أي طائرة تعتدي على سورية وهذا ليس تهديدا.. ونحن قادرون على القضاء على الإرهابيين عندما يتوقف الغرب عن دعمهم".


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]