الخارجية الروسية تنفي مقتل أحداً من جنودها في الاعتداء الأمريكي على "قوات شعبية" بدير الزور

الخارجية الروسية تنفي مقتل أحداً من جنودها في الاعتداء الأمريكي على "قوات شعبية" بدير الزور

رابط مختصر


المصدر: عاجل - وكالات
القسم: سياسة - دولي
14 شباط ,2018  11:50 صباحا






كذّبت وزارة الخارجية الروسية اليوم التقارير الإعلامية التي زعمت مقتل "مئات" الروس في العدوان الذي نفذته الطائرات الأمريكية الأسبوع الفائت على قوات رديفة للجيش العربي السوري في ريف دير الزور.
وبحسب بيان للخارجية الروسية والكرملين، فإن "المعلومات حول مقتل مئات الروس ليست إلا معلومات تضليلية".
بدوره قال رئيس لجنة شؤون الدفاع في مجلس الدوما الروسي فلاديمير شامانوف: إن هناك "جهات تبالغ وتتحدث عن قصد بأن ضحايا روس سقطوا" جراء العدوان الأمريكي بالقرب من دير الزور، مشيراً إلى عدم وجود معلومات مؤكدة بذلك.
وكان "التحالف الدولي" المزعوم ال1ي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية، اعتدى في الثامن من شباط الجاري على قوات شعبية سورية كانت تتصدى لتنظيم "داعش" الإرهابي الذي لا يزال يحتفظ بوجوده تحت حماية التحالف المزعوم ومرتزقته، بين قريتي خشام والطابية في ريف دير الزور الشمالي الشرقي، ما أدى لاستشهاد وإصابة أكثر من 25 مقاتلاً من القوات الرديفة.
وكانت وزارة الخارجية والمغتربين أكدت في رسالة إلى أمين عام الأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن الدولي، أن العدوان الهمجي الذي ارتكبته قوات ما يسمى "التحالف الدولي" بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية في ريف دير الزور الشمالي الشرقي، يكشف مرة أخرى وبما لا يدع مجالاً للشك الوظيفة الحقيقية لهذا التحالف والدور الذي تلعبه واشنطن في دعم تنظيم "داعش" الإرهابي.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]