بالتنزيلات والحلوى والتهكم.. هكذا احتفل السوريون بإسقاط طائرة معادية

بالتنزيلات والحلوى والتهكم.. هكذا احتفل السوريون بإسقاط طائرة معادية

رابط مختصر


المصدر: عاجل - محمد سليمان
القسم: محليات
10 شباط ,2018  20:58 مساء






احتفل السوريون قبل أيام من عيد الحب بعيدهم الخاص  وهو عيد "إسقاط الطائرة الإسرائيلية"، فلم يكن صباح السوريين اليوم كغيره من الصباحات الاعتيادية، فخبر إسقاط الطائرة الإسرائيلية أف 16 لا يوزاي عند السوريين فرحة، فبالمباركات وتوزيع الحلويات والتهليل لهذا التصدي أبتدأ صباح السوريين اليوم.
حي الميدان اختار توزيع الحلوى الدمشقية على المارة بعد وصول خبر اسقاط الطائرة، أما أحد محال الثياب عرض إعلان كتب عليه "تنزيلات بمناسبة إسقاط الطائرة الإسرائيلية.
"هنا دمرنا نخبتكم" بهذه العبارة اجتاح السوريون مواقع التواصل الاجتماعي مع الكثير من الجمل والتنديرات فمنهم من قال أن الطائرة الإسرائيلية ستباع في سوق الخردة، وآخرون عادوا لكلمة السيد نصر الله مؤكدين أن "اسرائيل" "أوهن من بيت العنكبوت".
أبو سليمان وهو رجل بالسبعين من عمره قال بأعين دامعة أن هذا اليوم هو أقرب لتلك الأيام التي مرت في حرب تشرين التحريرية، آلاف الصور والفيديوهات اجتاحت صفحات السوريين لحطام الطائرة الإسرائيلية، وسط ردة فعل  لإعلام العدو لم تخفي ارتباكه الواضح.
إعلام العدو الذي نشر كاميراته بالشارع محاولاً تصوير "الوضع الطبيعي في الداخل الإسرائيلي لم يستطع اخفاء خوف الإسرائيليين الذيم تناقلوا منشورات السوريين بترجمات مختلفة".
أفيخاي أدرعي الناطق باسم جيش الاحتلال الاسرائيلي وعلى حسابه الرسمي على تويتر بدأ بنشر جمل غير مفهومة وتحليلات غير منطقية، مما دفع عشرات المتابعين لصفحته بالنيل منه وجعل جمله محل السخرية أما التصريحات "الإسرائيلية" على صفحته طالبته بقول الحقيقة وحسب.
قناتي الجزيرة والعربية حاولتا تصوير الموقف على أنه تصعيد بين "اسرائيل" وإيران في محاولة بائسة منهم للتقليل من ما فعل الجيش العربي السوري، بينما كانت ردود فعل "المعارضة السورية" التي لطالما خرجت بعد كل ضربة يستهزئون بالاحتفاظ "بحق الرد" كما سابقها فطالبت "اسرائيل" بضرب مواقع جديدة للجيش السوري بينما تناقلت صفحاتهم أخبار من مصادر إسرائيلية وبنفس الصيغة حتى.
ردود الفعل العربية والدولية لم تغب عن "ساحة المواقف" فباركت كل من قيادات حزب الله فتح وحماس ودولتي تونس ولبنان والخارجية الإيرانية والروسية فعل الجيش العربي السوري، بينما نشر في قرية  عيتا الشعب اللبنانية لافتة كتب عليها "اسقطنا طائرتكم".
يذكر أن الغارة الإسرائيلية ترافقت مع إطلاق عدد من قذائف الهاون على العاصمة دمشق توزعت في مناطق أبو رمانة وباب توما وعش الورور وجسر الرئيس وساحة الأمويين.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]