عامل يعثر على خزنة تحوي 200 مليون ليرة بحلب ويسلّمها .. والمحافظ يكرّمه

عامل يعثر على خزنة تحوي 200 مليون ليرة بحلب ويسلّمها .. والمحافظ يكرّمه

رابط مختصر


المصدر: عاجل - رصد
القسم: محليات
08 شباط ,2018  18:45 مساء






في حادثة اعتبرها روّاد مواقع التواصل الاجتماعي ومتابعي الشأن السوري بـ"النوعية" و"الفريدة من نوعها"، عثر موظف سوري منذ يومين على خزنة تحتوي على كمية كبيرة من الذهب، أثناء قيامه برفع الأنقاض في "سوق النسوان" بالمدينة القديمة في حلب.
الموظف البسيط الذي يدعى "علاء العمر" ويعمل سائقاً في فرع مؤسسة تنفيذ الإنشاءات العسكرية بحلب، عثر على خزنة حديدية تحتوي مبالغ مالية ومصوغات ذهبية بقيمة نحو 200 مليون ليرة سورية، خلال عمله منذ ييومين في سوق النسوان بالمدينة القديمة التي تضررت جراء الإرهاب للكشف عن سور الجامع الأموي، فسارع "العمر" بإبلاغ المهندس المشرف ومن ثم إبلاغ الشرطة التي قامت على الفور بإرسال إحدى دوريّاتها إلى المكان.
وبعد أن قامت دورية الشرطة بنقل "الخزنة" إلى مكان آمن وتنظيم الضبط اللازم ومن ثم فتحها أصولاً بحضور لجان مختصة، تم التعرف على صاحبها وتم تسليمها له فوراً.
حيث قام السيد حسين دياب محافظ حلب اليوم، باستقبال وتكريم العامل علاء العمر تقديراً لأمانته وإخلاصه وتفانيه في عمله. 

وذكر علاء أنه "خلال عمله الاثنين في سوق النسوان بالمدينة القديمة التي تضررت جراء الإرهاب للكشف عن سور الجامع الأموي، فوجئ بالخزنة التي ظهرت تحت الأنقاض"، مضيفاً: "لم أفكر سوى بأصحابها الذين فقدوها جراء تضرر محلهم بسبب الإرهاب، حيث بادرت على الفور بإبلاغ المهندس المشرف وإعلام الشرطة بالأمر، حيث أرسلت دورية قامت بنقل الخزنة وتنظيم الضبط اللازم ومن ثم فتحها أصولاَ".
ومن خلال الأوراق التي وجدت داخل الخزنة، تم التعرف على صاحبها الذي حضر واستلم محتوياتها كاملة" حسبما أضاف "علاء العمر"، الذي بيّن أن ما قام به أمر طبيعي وواجب على كل فرد انطلاقاً من الأخلاق والتربية والأمانة التي يتحلى بها كل مواطن سوري.
 


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]