هل عمدت آبل لإبطاء نماذج من أجهزة الآيفون القديمة سراً؟

هل عمدت آبل لإبطاء نماذج من أجهزة الآيفون القديمة سراً؟

رابط مختصر


المصدر: عاجل - مواقع
القسم: تكنولوجيا
16 كانون الثاني ,2018  03:24 صباحا






تعرضت شركة آبل مؤخراً لانتقادات كبيرة بسبب إبطاء عمل نماذج آيفون القديمة سراً، ولكن هل حصل الأمر نفسه بالنسبة لأجهزة الآيباد؟
وأخيرا، كشفت الشركة عن الأجهزة التي تم إبطاؤها، بحجة تحسين أداء البطارية، وهذه الأخبار جيدة بالنسبة لعشاق آبل.
وتؤكد آبل في وثائق الدعم التي أصدرت حديثا أن أجهزة آيفون هي الوحيدة المتأثرة بميزة تحسين عمر البطارية. وهذا يعني أن أجهزة آيباد القديمة وكذلك ماك بوك وساعة آبل، لن تتأثر بتحديثات البرنامج التي تستهدف حاليا نماذج آيفون القديمة.
وتقول آبل إن "ميزة إدارة الطاقة مخصصة لأجهزة آيفون، ولا تنطبق على منتجات الشركة الأخرى".
ويذكر أن الأجهزة الوحيدة المتضررة هي: آيفون 6، وآيفون 6 بلس، وآيفون 6S بلس، وآيفون SE، وآيفون 7، وآيفون 7 بلس. وواجهت الشركة انتقادا شديدا بسبب قرارها المتعلق بإبطاء أداء الهواتف القديمة.
ويعمل جهاز آيفون، مثل معظم الهواتف الذكية، على بطارية ليثيوم أيون، التي تتحلل مع مرور الوقت. ويعتقد بعض العملاء أن شركة آبل تقدم أعذارا واهية، بهدف دفعهم لشراء النماذج الحديثة.
وتجدر الإشارة إلى قيام آبل بخفض سعر خدمة استبدال البطارية، التي تعمل على إصلاح المشكلة، من 58 إلى 25 جنيها إسترليني.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]