بعد هزيمته في اليمن .. نظام آل سعود يُشعل حرب الـ"Play Station" ضد إيران

بعد هزيمته في اليمن .. نظام آل سعود يُشعل حرب الـ"Play Station" ضد إيران

رابط مختصر


المصدر: عاجل - رصد
القسم: سياسة - عربي
17 كانون الأول ,2017  09:22 صباحا






يبدو أن المراهق السعودي والحاكم الفعلي في المملكة "محمد بن سلمان"، وبعد أن قامت أنصار الله ومجموعات اللجان الشعبية في اليمن بـ"تقزيم" قدرات السعودية العسكرية عبر الخسائر المتتالية الي منيت بها تلك القوات في اليمن، دفع بن سلمان إلى إنتاج "لعبة إلكترونية" تُظهر قدرات "جيشه" العسكرية، علّها تُقنع الأسر السعودية التي لا يكاد يمر يوماً إلا وتسمع نبأ مقتل أحد أبنائها على أيدي انصار الله في اليمن، بأن "الجيش السعودي" قادر على تدمير إيران عن بكرة أبيها في لمح البصر. 
فقد نشرت وسائل إعلام تابعة للنظام السعودي أمس، فيديو يُشبه لعبة "Play Station" الشهيرة، يحاكي قيام قوات النظام السعودي بتدمير الجيش الإيراني والمواقع النووية والقواعد العسكرية في هذه البلاد. 
ونشرت صحيفة "الرياض" وموقع "سبق" الفيديو نقلاً عن صفحة ما يسمّى "قوة الردع السعودي" على تويتر، والتي تعنى بالترويج للقوات المسلحة السعودية. حيث يحاكي شريط الفيديو، ومدته 5 دقائق، "سيناريو واقعي" لهجوم يشنه الجيش السعودي على القوات البحرية الإيرانية وقواعد في مدينتي بوشهر وقم. 
وأفادت صحيفة "الرياض" السعودية بأن الشريط القصير أنتجه شباب من المملكة وأسموه "الردع السعودي"، ودشنوا حساباً رسمياً على تويتر @saudi_S_Force، واختاروا له وسماً تحت اسم "فيلم قوة الردع السعودي". 
وكشف فيلم "الردع السعودي" عن منظومة الصواريخ الاستراتيجية "رياح الشرق" التي يتجاوز مداها 12 ألف كيلومتر، وتستطيع بذلك المدى بلوغ القواعد العسكرية الإيرانية ومفاعلاتها النووية، فضلاً عن استعراضه قدرة المقاتلات العسكرية السعودية من طراز F15 و"التايفون" والتورنيدو والأواكس، بالإضافة إلى دبابات أبرامز الاستراتيجية، والفرقاطات البحرية ذات التسليح العالي، ومنظومة الدفاع الجوي المتمثلة ببطاريات "الباتريوت". 
واختتم مصممو ومنتجو الشريط بسيناريو يحاكي عملية عسكرية يديرها ولي عهد النظام السعودي "محمد بن سلمان"، وانتهت بالسيطرة على القواعد الإيرانية و"اعتقال قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني". 
يذكر أن مقطع فيديو انتشر على الشبكات الاجتماعية في العام 2016 وأنتجته قوات الحرس الثوري الإيراني، حمل عنوان "حرب الخليج الثانية"، تحدث هو الآخر عن هجوم عسكري على مناطق حساسة وحيوية في السعودية. 
وبدأ الفيلم الذي عرضته وسائل إعلام إيرانية ومدته 5 دقائق، بكلمة للمرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي يهاجم فيها من وصفهم بأعداء الثورة، حيث ظهرت خلال كلمته صور العاصمة السعودية الرياض. ويحاكي الفيلم الإيراني سيناريو عسكري استهدف من خلاله قاعدة الملك خالد الجوية بصواريخ الحرس الثوري الباليستية.
الجدير ذكره أن "الفيلم الهوليوودي" السعودي، لقي حالة من الاستهزاء و"المسخرة" على مواقع التواصل الاجتماعي لعدم واقعيته أو حتى مقاربته للواقع، حيث أجمع مشاهديه على أن على الرياض، أن "تنتصر في اليمن" أمام أنصار الله في البداية، قبل ن تفكر في "غزو إيران"، الدولة الصاروخية اﻷولى بالشرق الأوسط والقوة العسكرية البحرية والبرية التي لايُستهان بها، ناهيك عن "اسرارها" الجوية التي وحتى اليوم لم يُعلن عنها.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]