الجيش يتقدم بريف إدلب الجنوبي وسط انهيار مستمر بصفوف "النصرة"

الجيش يتقدم بريف إدلب الجنوبي وسط انهيار مستمر بصفوف "النصرة"

رابط مختصر


المصدر: عاجل - رصد
القسم: سياسة - محلي
16 كانون الأول ,2017  15:02 مساء






سيطرت وحدات الجيش العربي السوري اليوم بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية، على قرية الزهراء ومزارعها، وبلدة تل خنزير ومزارعها، بريف إدلب الجنوبي، بعد اشتباكات عنيفة مع إرهابيي جبهة النصرة في المنطقة.
 وواصل الجيش عملياته العسكرية بريف حماة الشمالي الشرقي المحاذي لريف إدلب، ضد تجمعات لتنظيم جبهة النصرة الإرهابي، حيث أكد مصدر عسكري في حماة، بأن وحدات من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية خاضت اشتباكات عنيفة مع ارهابيين من تنظيم جبهة النصرة في محيط مزارع الزهراء والهاوية شمال غرب بلدة الظافرية على الحدود الإدارية بين محافظتي حماة وإدلب.
ولفت المصدر إلى أن الاشتباكات أسفرت عن القضاء على العديد من إرهابيي "جبهة النصرة" وتدمير أسلحة وعتاد كان بحوزتهم.
واستعادت وحدات من الجيش بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية يوم الاربعاء الماضي قرية الظافرية وتلة البرميل المحاذية لريف ادلب الجنوبي الشرقي، في طريقها للوصول إلى مطار أبو الضهور العسكري في إدلب.
وفي السياق، قالت مصادر ميدانية أمس، أن الطيران الروسي شنّ عشرات الغارات الجوية على العديد من مواقع ومقرات جبهة النصرة في الشمال السوري.
المصادر لفتت إلى أن الغارات الجوية استهدفت مواقع النصرة في أرياف حلب وحماة وإدلب، موقعة العديد من الإصابات المباشرة في صفوف النصرة.
وتأتي الغارات الجوية المكثفة بالتزامن مع وصول القوة الضاربة للجيش السوري إلى ريف حماة الشمالي، وذلك بعد النجاحات الكبيرة التي حققتها في معارك دير الزور مؤخراً .
حيث كشفت المصادر عن بنك أهداف كبير بحوزة الجيش، عن مواقع النصرة في أرياف حلب وحماة وإدلب، وسيجري تدميرها بشكل تام تمهيداً لبدء العملية العسكرية المرتقبة لقوات الجيش في المنطقة.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]