عون للرياض: معكم "أسبوع".. والمخابرات السعودية تطلب اللواء ابراهيم!

مقالات متعلقة

عون للرياض: معكم "أسبوع".. والمخابرات السعودية تطلب اللواء ابراهيم!

رابط مختصر


المصدر: عاجل - صحف
القسم: سياسة - عربي
11 تشرين الثاني ,2017  17:43 مساء






أعطى الرئيس اللبناني ميشال عون النظام السعودي مهلة أسبوع لجلاء مصير سعد الحريري وعودته إلى لبنان قبل أن يبادر بتقديم شكوى إلى مجلس الأمن الدولي بهذا الشأن.
صحيفة "الجمهورية" اللبنانية نقلت عن مصادر مطلعة أن الحراك الذي يقوده الرئيس ميشال عون سيتصاعد ليبلغ ذروته بالذهاب إلى تقديم شكوى إلى مجلس الأمن الدولي في حال لم يعد الحريري إلى بيروت بالمهلة المحددة "ليُبنى على الشيء مقتضاه" في موضوع استقالته في ظل إصرار على استمرار الحكومة الحالية حتى لو اضطر الأمر إلى إجراء استشارات يعاد بنتيجتها تكليف الحريري.
ونقلت الصحيفة عن مصادرها أن الرئيس عون أبلغ الوفود الدبلوماسية التي يلتقيها أنه لن ينتظر أكثر من أسبوع لمعرفة مصير الحريري قبل أن يضطر إلى نقل الملف إلى المجتمع الدولي، وأن هناك استعدادات دولية لمساعدة لبنان في هذا المسعى، في إشارة ضمنية منه إلى استعدادت روسية وأخرى غربية.
وقالت مصادر رسمية في قصر بعبدا لصحيفة "الجمهورية" إن عون "كان واضحا وصريحا أمام مجموعة الدعم الدولية، وشرح لها الظروف التي رافقت الاستقالة مستغربا أن يتحدث إليه رئيس الحكومة السبت الماضي ويبلغه أنه لم يعد قادرا على تحمل الوضع وأنه سيكون في بيروت في غضون يومين أو ثلاثة أيام كحد أقصى، لكنه ومنذ ذلك الوقت لم يسمع صوته ولم يعد إلى بيروت.
إلى ذلك قالت الصحيفة أن مدير الأمن العام اللبناني عباس ابراهيم قد تلقى اتصالا من مدير مخابرات النظام السعودي أبلغه فيه بالرغبة في البحث فيما يخص قضية الحريري، في إشارة إلى احتمال أن يتوجّه ابراهيم إلى السعودية في الساعات المقبلة بعد التنسيق مع رئيسي الجمهورية ومجلس النواب.
هذه الترجيحات تأتي بعد عودة عباس إلى بيروت من جولته الخارجية وعقد اجتماعات ليلية مع رئيس المخابرات الفرنسية فيما يخص قضية الحريري، وبعد المساعي الفرنسية التي تجلّت بوصول المستشار الرئاسي للشؤون الخارجية الفرنسية أورليان دو شوفالييه، إلى بيروت مساء الجمعة ناقلا للمسؤولين اللبنانيين رسالة شفوية من ماكرون تتضمن نتيجة زيارة ماكرون الطارئة والسريعة للرياض.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]