غداً.. انطلاق الدوري الممتاز لكرة القدم

غداً.. انطلاق الدوري الممتاز لكرة القدم

رابط مختصر


المصدر: عاجل - وكالات
القسم: رياضة - محلي
19 تشرين الأول ,2017  17:18 مساء






تنطلق غدا مباريات الدوري الممتاز لكرة القدم بمشاركة 14 فريقا استعد معظمها بشكل جيد من خلال إجراء تعاقدات مع مجموعة من اللاعبين المميزين بينما ارتأت خمسة فرق تبديل مدربيها لخوض غمار المنافسات.
وتشهد الجولة الأولى قمة مبكرة تجمع الجيش حامل اللقب مع الوحدة بطل الكأس على ملعب تشرين بدمشق بينما يلتقي في باقي المباريات تشرين مع الطليعة‏ على ملعب الباسل باللاذقية والوثبة مع المجد‏ على ملعب خالد بن الوليد بحمص والاتحاد مع حرفيي حلب‏ على ملعب رعاية الشباب بحلب والجهاد مع الكرامة‏ على ملعب الفيحاء بدمشق والنواعير مع حطين‏ على ملعب حماة البلدي وتختتم الجولة بعد غد بلقاء الشرطة مع المحافظة‏ على ملعب الفيحاء.
البداية من الجيش حامل اللقب في المواسم الثلاثة الأخيرة الذي يخطط للفوز باللقب السادس عشر في تاريخه وتعويض خروجه من نصف نهائي كأس الجمهورية بخسارته الأحد الماضي أمام الكرامة بهدف دون رد.
مباريات الجيش مع الوحدة كانت تحمل دوما طابعا نديا نظرا لأنهما الأكثر جهوزية واستعدادا وهما تبادلا الفوز بلقبي الدوري والكأس في المواسم الخمسة الأخيرة ما يبشر ببداية لدوري يعد بالكثير حيث ينظر الفريقان لمباراة الغد كبوابة انطلاق لسلسلة انتصارات يتمناها جمهور الفريقين.
إدارة نادي الجيش جددت الثقة بمدرب الفريق محمد خلف الذي تم التعاقد معه في الرابع من أيار الماضي خلفا لأحمد الشعار عقب خروج الفريق من الدور الأول لبطولة كأس الاتحاد الآسيوي.
واستعد الجيش للدوري من خلال معسكر تدريبي في لبنان لعب خلاله مع فريقي العهد وشباب الساحل وتعاقدت إدارة النادي مع ثمانية لاعبين هم عبد اللطيف سلقيني وأحمد الأشقر وورد السلامة ومؤمن ناجي ويوسف الحموي وفارس أرناؤوط وياسر إبراهيم وعمر الترك بعد رحيل لاعبيها سمير بلال ومحمد حمدكو ومحمد عقاد ومحمد العبادي ومحمد الواكد ومؤيد الخولي وسليم سبقجي وعبد الكريم فتيح.
مدير النادي العميد محسن العباس أكد في تصريح لمندوب سانا الرياضي أن المنافسة ستكون كبيرة على تحقيق اللقب ولا سيما من الوحدة والكرامة وتشرين والاتحاد لكن فريق الجيش جاهز للدوري وهدفه حصد اللقب.
الوحدة المتوج بلقب كأس الجمهورية وصاحب المركز الثالث في دوري الموسم الماضي يسعى لتأكيد الصورة الممتازة التي ظهر عليها في نصف نهائي كأس الجمهورية عندما أقصى الاتحاد من البطولة بثلاثة أهداف لهدف وقبلها في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي التي وصل فيها إلى نصف نهائي منطقة غرب آسيا وكان قريبا من بلوغ النهائي إلا أنه خسر الإياب بصعوبة أمام القوة الجوية العراقي بهدف في الوقت المحتسب بدل الضائع بعد فوزه ذهابا بهدفين لهدف.
وتعاقدت إدارة النادي مع المدرب أحمد الشعار مطلع الشهر الجاري ليقود الفريق خلفا للمدرب المؤقت وليد الشريف وأجرت سلسلة تعاقدات مع نخبة من اللاعبين هم أنس بوطة ومحمد حمدكو وسمير بلال وسليمان سليمان وأحمد الأسعد وباسل مصطفى وصلاح شحرور وعمار مستت وأحمد كلاسي والحارس خالد إبراهيم وستكون هذه التعاقدات أمام اختبار قوي للغاية لإثبات أحقية الفريق وقدرته على المنافسة على اللقب والتتويج للمرة الثالثة بعد عامي 2004 و2014.
ويدخل تشرين منافسات الدوري بطموح كبير للتتويج باللقب بعدما حل وصيفا الموسم الماضي بفارق نقطة عن الجيش وكان قريبا من إحراز لقب البطولة لكنه أهدر نقاطا كثيرة في المراحل الأخيرة للمسابقة أبعدته عن تحقيق لقبه الثالث بعد عامي 1982 و1997.
وتعاقد النادي مع اللاعبين محمود البحر وعبد الإله الحفيان وعبد القادر دكة وعلي رمضان والحارس عبد اللطيف نعسان وجدد الثقة بالمدرب محمد اليوسف.
فريق الاتحاد حل بالمركز الرابع في الموسم الماضي وأخفق في التتويج بلقب الدوري الذي كان يسعى لتحقيقه للمرة السابعة بعد أعوام 1967 و1968 و1977 و1993 و1995 و2005 رغم التعاقدات مع نخبة من اللاعبين والاعداد المثالي للفريق.
وعينت إدارة الاتحاد مهند البوشي مدربا للفريق خلفا لأنس الصاري وتعاقدت مع اللاعبين ملهم ببولي وإبراهيم السواس وعبد الناصر حسن ومنهل طبارة وحافظت على عدد من نجوم الفريق أبرزهم إبراهيم عالمة حارس مرمى منتخب سورية الأول الذي يملك خبرة كبيرة ووجوده يمنح اللاعبين ثقة ومعنويات كبيرة.
فريق الكرامة الذي يحتل المركز الثاني بعدد مرات الفوز بلقب الدوري بثمانية ألقاب بعد الجيش عين مصطفى الرجب مدربا للفريق خلفا لتامر اللوز المستقيل وهو يتطلع للعودة إلى مكانه الطبيعي بين الكبار وخاصة بعد تأهله لنهائي الكأس بعد غياب طويل عن المنافسة على نيل الألقاب ما يشير إلى أن الفريق سيعود للقمة من جديد.
وقال الرجب: سنعمل هذا الموسم على أن نكون ضمن فرق المقدمة والكرامة بدأ يعود لوضعه الطبيعي بعد أن كان مهددا الموسم الماضي بالهبوط إلى الدرجة الأولى وسنقدم في هذا الموسم مستويات تليق باسم نادينا الكبير وسنعود لمنصات التتويج في المواسم المقبلة.
فريق حطين حقق نتائج جيدة الموسم الماضي واحتل المركز الخامس ويسعى لتحسين مركزه في الدوري الجديد وعينت إدارة النادي نجم منتخبنا السابق زياد شعبو مدربا للفريق وأكد أن فريقه سيكون منافسا صعبا في هذا الموسم لكنه استبعد أن ينافس على لقب الدوري بوجود فرق أكثر جاهزية ولا سيما الجيش والوحدة والكرامة وتشرين.
فرق المحافظة والشرطة والطليعة والمجد والنواعير والوثبة جددت الثقة بمدربيها وهم على التوالي أنس السباعي وأنور عبد القادر ومحمد جودت وهشام شربيني ومحمود ارحيم وحسان إبراهيم كما أبقى نادي الجهاد العائد إلى الدوري الممتاز حسن جاجان مدربا للفريق بينما عين العائد الآخر حرفيو حلب مصطفى حمصي مدربا للفريق.
يذكر أن الجيش يتصدر الفرق الفائزة بلقب بطولة الدوري بخمسة عشر لقبا يليه الكرامة بثمانية فالاتحاد بستة ألقاب ثم جبلة بأربعة والشرطة بثلاثة بينما حقق اللقب مرتين فرق تشرين والوحدة والفتوة والحرية وبردى.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]