الكرملين يحذر واشنطن.. ويطمئن إيران حول الاتفاق النووي

الكرملين يحذر واشنطن.. ويطمئن إيران حول الاتفاق النووي

رابط مختصر


المصدر: عاجل - وكالات
القسم: سياسة - دولي
13 تشرين الأول ,2017  15:53 مساء






أعلن الكرملين أن الانسحاب المحتمل للولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع إيران سيؤدي إلى عواقب وخيمة، مؤكدا أن مثل هذه الخطوة ستضر بالتأكيد بالأمن والاستقرار في العالم.
وقال المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف "مثل هذه الخطوات ستضر بالتأكيد بأجواء الشفافية والأمن والاستقرار وعدم الانتشار (للأسلحة النووية) في العالم بأكمله، وذلك من الممكن أن يؤدي إلى تفاقم الوضع حول الملف النووي الإيراني".
وأشار بيسكوف إلى أن طهران قد أعلنت عن استعدادها للانسحاب من الاتفاق المذكور في حال خروج واشنطن منه.
وأكد المتحدث باسم الكرملين أن روسيا تتمسك بموقفها الداعي إلى ضرورة تأمين تسوية الملف النووي الإيراني، والحيلولة دون انتشار أسلحة نووية في العالم.
 كما أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في اتصال هاتفي مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف، التزام موسكو الكامل بتنفيذ اتفاق إيران النووي.
وقالت الخارجية الروسية في موقعها الإلكتروني إنه خلال الاتصال الذي بادر فيه الجانب الإيراني، تبادل الوزيران الآراء بشأن الوضع المتعلق بتنفيذ اتفاق إيران النووي، حيث أكد لافروف تمسك روسيا الكامل بالاتفاق وعزمها على المضي قدما في التطبيق الشامل لهذه الوثيقة في صيغتها التي صدق عليها مجلس الأمن الدولي.
وبحث الطرفان عددا من بنود الأجندة الثنائية بين البلدين.
وجاءت مكالمة لافروف وظريف قبيل إعلان الإدارة الأمريكية اليوم عن استراتيجيتها الجديدة إزاء الملف النووي الإيراني، والتي تهدف إلى لجم نفوذ إيران وردع عدوانها، وحرمانها من كافة إمكانيات الحصول على أسلحة نووية، بحسب البيت الأبيض.
وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب نوه مرارا باحتمال خروج الولايات المتحدة من الصفقة النووية الإيرانية، التي يصفها بأنها "أسوأ صفقة أبرمتها أمريكا على الإطلاق".


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]