بعد القرار الملكي "التاريخي" .. "عيد وطني" بالسعودية

بعد القرار الملكي "التاريخي" .. "عيد وطني" بالسعودية

رابط مختصر


المصدر: عاجل - رصد
القسم: منوعات
27 أيلول ,2017  12:02 صباحا






ما أن صدر الأمر "الملكي السعودي التاريخي" أمس، الذي أتاح للمرأة قيادة السيارات، حتى ضجّت منصات التواصل الاجتماعي للتعبير عن آرائهم بشأن القرار مرحبين به أو متهكمين أو رافضين.
ولقي هاشتاغ أو وسم أقل ما يوصف بالهزلي "الملك ينتصر لقيادة المرأة"، رواجاً واسعاً في موقع تويتر بعد صدور القرار مساء الثلاثاء، إذ أشادت آلاف السيدات والرجال على حد سواء بالقرار الذي وصفوه بـ"التاريخي".
واللافت في الهاشتاغ أنه لم يلق رواجاً في السعودية فحسب، بل في عدد من الدول العربية مثل الأردن ولبنان ومصر، حاصداً آلاف التغريدات، وقد تصدر الوسوم الأكثر انتشاراً في دولة الإمارات.
وكان قرار "ملكي" صدر الثلاثاء، يقضي بـ"اعتماد تطبيق أحكام نظام المرور ولائحته التنفيذية، بما فيها إصدار رخص القيادة للذكور والإناث على حد سواء"، ما يعني السماح للمرأة بقيادة السيارة.
وفيما اعتبر مغردون القرار "تاريخي"، كان آخرون وجدوا في القرار مادة هزلية على النظام السعودي، الذي اكتشف "وأخيراً" أنه يحق للمرأة السعودية قيادة سيارة "دون محرم" أو دون الحاجة لـ"سائق أجنبي"، معتبرين أن العالم يحتفل اليوم بغزو الفضاء، والنظام السعودي يحتفل بـ"إجازة سوق" للمرأة في مملكته.
حيث ورد حساب "أخبار سعودية" على تويتر، أن "قرار قيادة المرأة للسيارة سيحقق العديد من الفوائد الاقتصادية للأسر، في ظل وجود 1.3 مليون سائق أجنبي".
الجدير بالذكر أن النظام الوهابي الحاكم في السعودية، كان يمنع على المرأة الانفراد بأجنبي، لكنه لا يمانع أن يقود بها السيارة "منفرداً معها"، وهو ما وجده بعض المغردين تناقضاً ومزاجية غير منطقية لدى النظام الحاكم هناك، متسائلين: "كي يحرم على المرأة قيادة سيارتها، فيما يسمح ﻷجنبي أن ينفرد بها، ألا يخالف ذلك (شرع الله) الذي طالما كان حجتهم في تمرير حكمهم الوهابي على الشعب السعودي.؟؟".
وتعاني المرأة في السعودية من المعاملة "العبودية"، فهي في حكم هذا النظام، ممنوع عليها مثلاً الخروج إلى أماكن التسوق دون أن يكون برفقتها أحد أفراد عائلتها، كما ممنوع عليها التزيّن والتبرج بزعم أن "يثير الغرائز"، وهي ممنوعة من السفر وحدها أو دون موافقة ولي أمرها، كما أنه ممنوع عليها أن تخرج دون "نقاب" يغطيها بشكل كامل، فيما يسمح لـ"الرجل" السعودي بكل شيء، فهو في اعتقادهم "بعل" بينما هي "بنصف عقل".


الكلمات المفتاحية: السعودية النظام تويتر

أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]