تفكيك 6 ناسفات بريف السويداء.. و"داعش" يلملم ذيول خسائره بدير الزور

تفكيك 6 ناسفات بريف السويداء.. و"داعش" يلملم ذيول خسائره بدير الزور

رابط مختصر


المصدر: عاجل - رصد
القسم: سياسة - محلي
31 آب ,2017  16:40 مساء






فككت وحدات الهندسة في الجيش العربي السوري عدداً من العبوات الناسفة بريف السويداء الشمالي الغربي في خرق جديد لاتفاق مناطق تخفيض التوتر.
حيث فككت وحدات الهندسة  6 عبوات ناسفة زرعها إرهابيون بجانب طريق عريقة- داما بمنطقة اللجاة في الريف الشمالي الغربي كانت معدة لتنفجر بالسيارات العابرة والأشخاص المارين.
ووتزن كل عبوة من العبوات الناسفة نحو 15 كغ وهي دائرية ورادارية موصولة بأسلاك وخيوط وتر.
إلى ذلك سقط العديد من إرهابيي تنظيم "داعش" قتلى خلال عمليات لوحدات من الجيش  مدعومة بسلاح الجو على تجمعاتهم ومناطق انتشارهم في دير الزور.
ووجه سلاح الجو ضربات مكثفة على تحركات ومقرات وتحصينات التنظيم في محيط المطار والمقابر والبانوراما وحويجة صكر وحيي الرشدية والحويقة وقرية عياش ما أسفر عن تدمير بعضها ومقتل وإصابة العديد من إرهابيي التنظيم.
كما قضت وحدات من الجيش على إرهابيين من "داعش" خلال اشتباكها معهم على المحورين الغربي والجنوبي والمقابر ومحيط المطار.
إلى ذلك ذكرت مصادر أهلية أن مجموعة من الأهالي قضت على إرهابيين اثنين من تنظيم "داعش" بعد تدمير سيارتهما في حي الشيخ ياسين داخل مدينة دير الزور فيما أصيب إرهابيان اثنان من جنسيات أجنبية خلال اشتباكات مع أهالي قرية الجلاء في البوكمال بالريف الشرقي.
ولفتت المصادر إلى حالة الفوضى التي يعيشها التنظيم وحدوث اشتباكات بين إرهابييه كان آخرها بين ما يسمى "أعضاء اللجنة المفوضة بإدارة تنظيم داعش في سورية" خلال اجتماع لهم في البوكمال وذلك على خلفية تحجيم المتزعمين الارهابيين العراقيين وعزلهم من عدة مناصب قيادية في التنظيم.
وبينت المصادر أن مجموعات إرهابية جديدة من تنظيم "داعش" فرت من مناطق انتشاره في ريف دير الزور الشرقي.
وفر أمس الأول أكثر من 30 إرهابيا من التنظيم من مدينة البوكمال وقام التنظيم إثر ذلك بنصب حواجز في المدينة وعلى أطرافها بغية إلقاء القبض عليهم وزجهم عنوة فى المعارك لتعويض النقص فى صفوفه بعد خسائره الفادحة جراء عمليات الجيش ضد تجمعاته.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]