ماراثون كرنفالي للدراجات من ساحة الأمويين إلى مدينة المعارض الجديدة

ماراثون كرنفالي للدراجات من ساحة الأمويين إلى مدينة المعارض الجديدة

رابط مختصر


المصدر: عاجل - مواقع
القسم: رياضة - محلي
15 آب ,2017  00:22 صباحا






بمناسبة الدورة الـ 59 لمعرض دمشق الدولي وضمن الفعاليات التي تسبق افتتاح المعرض يوم الخميس القادم اقامت وزارتا الإعلام والسياحة بالتعاون مع الاتحاد الرياضي العام اليوم ماراثونا كرنفاليا للدراجات انطلق من ساحة الأمويين وصولا إلى مدينة المعارض على طريق مطار دمشق الدولي.
وشارك في الماراثون مئتا لاعب ولاعبة من صفوف المنتخبات الوطنية إضافة للعديد من اللاعبين الذين شاركوا في الأولمبياد الوطني الثالث للناشئين وعدد من محبي وممارسي رياضة الدراجات حيث انطلقوا من ساحة الأمويين باتجاه فندق الشيراتون مرورا بكلية الآداب ومبنى رئاسة مجلس الوزراء ثم المتحلق الجنوبي ومنه إلى طريق المطار وصولا إلى مدينة المعارض الجديدة.
وأكد وزير الإعلام المهندس محمد رامز ترجمان أن هذا الماراثون الذي يشارك فيه دراجون من مختلف المحافظات يشكل لوحة فسيفسائية تؤكد للعالم أجمع أن سورية ماضية إلى الأمام وان ثقافة الحياة لدى الشعب السوري أقوى من الإرهاب الذي يستهدفه منذ سبع سنوات.
وقال وزير الإعلام: إن معرض دمشق الدولي الذي سيفتح ابوابه الخميس القادم بدورته الـ 59 هو رسالة نوصلها للعالم أجمع بعودة الحياة إلى سورية وان عجلة الاقتصاد تدور وكل ذلك بفضل تضحيات وبسالة الجيش العربي السوري ودماء شهدائنا وصمود شعبنا واصراره على المضي قدما في البناء والعمران.
وحول مشاركة وزارة الاعلام في المعرض بين ترجمان أن الجناح يضم قسمين الأول هو مركز خدمات إعلامية يقدم الخدمات الاعلامية واللوجستية للإعلاميين المحليين والمراسلين العرب والاجانب والثاني يضم المؤسسات العامة التابعة لوزارة الاعلام لافتا إلى أن الإعلام الوطني هو إعلام مقاوم قدم الكثير من الشهداء وكان له دور مهم في مواجهة ما تتعرض له سورية وسيكون له دور أيضا في عملية إعادة إعمار سورية.
من جانبه أكد وزير السياحة المهندس بشر اليازجي اهمية هذه الفعالية التي تشكل برمزيتها عودة الحياة والامل إلى ربوع بلدنا الغالي وتؤكد أن الشباب السوري هو مستقبل سورية الواعد والمشرق.
ولفت اليازجي إلى أن وزارة السياحة مستمرة في تقديم التسهيلات السياحية لزوار المعرض من مغتربين سوريين او عرب واجانب كما ستقدم أثناء المعرض العديد من الأنشطة والفعاليات السياحية والترويجية من خلال ثلاث فعاليات هي معرض الزهور الذي يعود بعد غياب لخمس سنوات ومعرض الحرف التقليدية واليدوية حيث سيشارك فيه أكثر من 130 حرفيا كما سيكون هناك معرض للسياحة الداخلية تشارك فيه المؤسسات السياحية والشركات التابعة للوزارة.
نائب رئيس الاتحاد الرياضي العام الدكتور ماهر خياطة أكد حرص الاتحاد على أن تكون الرياضة ثقافة واسلوب حياة وان تشارك في مختلف الفعاليات الاجتماعية والثقافية والاقتصادية مشيرا إلى أن إقامة المعرض دليل على تعافي الوطن وعودة الحياة الطبيعية كما كانت قبل الازمة ما يؤكد حيوية وقدرة الشعب السوري الذي يبرهن للعالم اجمع تمسكه بثوابته وتاريخه وأرضه.
بدوره أوضح مدير المؤسسة العامة للمعارض والأسواق الدولية فارس كرتلي أن الأجنحة باتت جاهزة تماما وتم رفع أعلام الدول المشاركة في أرض المعرض حيث بلغ عدد الدول المشاركة أكثر من أربعين دولة إضافة إلى مشاركات محلية كبيرة ستشغل مساحة تقدر بـ 74 ألف متر مربع.
وأشار كرتلي إلى أن حفل الافتتاح سيشهد اضافة إلى الكلمات الرسمية عرضا للمسرح الراقص لفرقة جلنار وعرضا غنائيا لفرقة الموسيقا العربية كما ستشهد أيام المعرض عروضا غنائية لنجوم سوريين ولبنانيين منهم علي الديك ووفيق حبيب ومعين شريف وايمن زبيب وفارس كرم إضافة إلى العديد من الفرق الفنية منها فرقة الرقة والمهرة وفرقة الفلكلور الشركسي ونداء الأرض الفلسطينية اضافة إلى مسرح خاص بالأطفال.
من جانبه بين رئيس اتحاد الدراجات محمد خضر أن هذه الفعالية الرياضية أقيمت بمشاركة أكثر من 200 دراج ودراجة من جميع المحافظات جابوا شوارع دمشق وصولا إلى ارض معرض دمشق الدولي.
وتأتي إقامة الدورة التاسعة والخمسين لمعرض دمشق الدولي بين السابع عشر والسادس والعشرين من الشهر الجاري نتيجة للانتصارات التي حققها الجيش العربي السوري على الإرهاب وكان لها الدور الرئيسي في عودة المعرض إلى سابق عهده حيث تبعث الدورة الحالية رسالة قوية للعالم أجمع بإصرار الشعب السوري على التميز والإبداع وأن سورية أقوى من جميع المحاولات التي تهدف إلى تدمير اقتصادها.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]