وفد عماني في دمشق.. والأولوية للاستثمارات

وفد عماني في دمشق.. والأولوية للاستثمارات

رابط مختصر


المصدر: عاجل - وكالات
القسم: إقتصاد - محلي
08 آب ,2017  19:02 مساء






استقبل المهندس عماد خميس رئيس مجلس الوزراء اليوم سعيد بن صالح الكيومي رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة سلطنة عمان وبحث معه تعزيز العلاقات الاقتصادية والاستثمارية بين الجانبين ودور القطاع الخاص في هذا المجال.
المهندس خميس قدم شرحا حول خطة الحكومة للتنمية الاقتصادية وتنشيط دور رجال الأعمال والمستثمرين خلال المرحلة المقبلة بعد الانتصارات المتتالية التي تحققها الجيش العربي السوري في مختلف المناطق، لافتا إلى أن "أولوية الاستثمارات في سورية خلال المرحلة المقبلة لرجال الأعمال من الدول الصديقة والشقيقة التي وقفت إلى جانب سورية في الحرب الإرهابية التي تستهدفها".
وأشار المهندس خميس إلى أن سورية بدأت مرحلة التعافي الاقتصادي وتشكل بيئة خصبة لانطلاق مشروعات استثمارية في جميع المجالات موضحا أن "الحكومة تعمل على إصدار بيئة تشريعية متطورة للاستثمار بما يسهل جميع الإجراءات على المستثمرين".
وأبدى المهندس خميس ترحيبه بمشاركة الفعاليات الاقتصادية والتجارية في سلطنة عمان بمعرض دمشق الدولي الذي يشكل نواة أساسية لتعاون اقتصادي فعال مع مختلف الدول والشركات المشاركة وسيتم تقديم رؤية شاملة عن الواقع الاستثماري في سورية لجميع المشاركين في المعرض.
من جانبه أوضح الكيومي أهمية التنسيق والتعاون المستمر بين غرف التجارة والصناعة في البلدين لوضع اليات للتعاون المستقبلي تتضمن إقامة الاستثمارات وخاصة في مجالات النفط والسياحة والعقارات.
ولفت إلى أن سلطنة عمان ستشارك بفعالية في المعرض الذي يشكل فرصة مواتية لاستكشاف المناخ الاستثماري في سورية والاطلاع على القوانين والتسهيلات التي تقدمها الحكومة السورية للمستثمرين.
وفي تصريح للصحفيين عقب الاجتماع قال الكيومي "نريد الاطلاع على الفرص الاستثمارية في سورية والمشاركة بمعرض دمشق الدولي"، لافتا إلى أن سورية بلد واعد بالاستثمار وخاصة أنها تمر حاليا بظروف إيجابية ومشجعة.
من جهة ثانية اطلع الوفد خلال لقائه اليوم مدير عام هيئة الاستثمار السورية الدكتورة إيناس الأموي على واقع المشاريع الاستثمارية والفرص والتسهيلات التي تقدمها الهيئة في هذا المجال.
وأكدت الأموي أن الهيئة تدعم الاستثمارات الخاصة وتفعيل دورها في التنمية الاقتصادية والاجتماعية وتقديم الخدمات للمستثمرين ولا سيما من خلال النافذة الواحدة لتبسيط وتسهيل الاجراءات والموافقات لمشاريعهم مشيرة إلى أن هناك "فرصا واعدة كثيرة أمام المستثمرين".
من جانبه وجه رئيس غرفة تجارة وصناعة سلطنة عمان عددا من الاستفسارات حول الخدمات المقدمة للمستثمرين والمدة اللازمة للحصول على الموافقات للمشاريع الاستثمارية وماهية الاجراءات والتسهيلات "ولا سيما الضرائب المفروضة على هذه المشاريع والحسومات عليها".


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]