إثباتاً لعدم "عدوانيته" .. أنصار الله تطالب نظام آل سعود بـ"هدنة فعلية"

إثباتاً لعدم "عدوانيته" .. أنصار الله تطالب نظام آل سعود بـ"هدنة فعلية"

رابط مختصر


المصدر: عاجل - صحف
القسم: سياسة - عربي
31 تموز ,2017  09:07 صباحا






دعا قيادي كبير في جماعة أنصار الله اليمنية مساء الأحد السعودية، التي تقود عدواناً عربياً على اليمن لمساندة حكومة الرئيس المنتهية ولايته "عبدر ربه منصور هادي"، إلى التوقيع على "هدنة فعلية" يلتزم فيها الجميع، تنص على عدم القتال خلال الأشهر الحُرم.
وتأتي هذه الدعوة الغير مسبوقة، وسط تصعيد عسكري كبير في عدد من جبهات القتال داخل الأراضي اليمنية، وبعض المناطق السعودية الحدودية مع اليمن.
وطالب رئيس اللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي في بيان نشره على "تويتر" مساء أمس النظام السعودي، بـ"التوقيع على هدنة فعلية في البيت الحرام، تُلزم الجميع بوقف القتال في كل المحاور، وفك الحصار والسماح للحجاج اليمنيين بالحج حتى انتهاء الأشهر الحرم".
وأضاف علي الحوثي، أن دعوته تأتي "إكرامًا للأشهر الحُرم، وتعظيما لها"، لافتاً إلى أن ذلك، لا يعني عدم إدراكهم أنهم ليسوا من فرض الحرب.
وأشار إلى أن "النظام السعودي يجب أن يثبت أنه ليس عدوانياً، وأنه يعمل على محاربة الإرهاب".
والأشهر الحُرم بالتقويم الهجري للسنة، هي "ذو القعدة، ذو الحجة، محرم ورجب"، وفي التراث العربي الإسلامي وحتى في الجاهلية، كان يوضع القتال فيها كتقليد يهدف إلى تمكين الحجاج والتجار من الوصول آمنين إلى أماكن العبادة والأسواق.
ولم يصدر حتى الساعة، أي ردّ من النظام السعودي على دعوة أنصار الله السلمية.


 


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]