ناسفات "المعتدلة" تستهدف أبناء ريف السويداء الغربي .. وداعش "يتبهدل" بدير الزور وأرياف حمص وحماة والرقة

ناسفات "المعتدلة" تستهدف أبناء ريف السويداء الغربي .. وداعش "يتبهدل" بدير الزور وأرياف حمص وحماة والرقة

رابط مختصر


المصدر: عاجل - رصد
القسم: سياسة - محلي
16 تموز ,2017  10:55 صباحا






أغار سلاح الجو السوري اليوم، على مواقع وتحصينات تنظيم داعش في دير الزور، مكبّداً التنظيم الإرهابي خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.
وبحسب مصادر ميدانية، فإن سلاحا المدفعية والجو في الجيش العربي السوري، دمرا تجمعات وتحصينات لتنظيم "داعش" في محيط البانوراما وحي الحميدية، وفي قرية البغيلية بالريف الغربي.
المصادر أكدت أن سلاح الجو نفذ غارات مكثفة على مقرات وتجمعات ونقاط تحصين "داعش"، في محيط تلة الموارد المائية ومنطقة البانوراما وحيي الرشدية والكنامات، ما أدى إلى مقتل وإصابة العديد من إرهابييه وتدمير مقر قيادة لهم في قرية الحصان بريف دير الزور الغربي.
وكانت وحدات الجيش استعادت أمس، السيطرة على عدد من القرى وحقول النفط في ريفي دير الزور الغربي والرقة الجنوبي، بعد تدمير 36 آلية لتنظيم "داعش" والقضاء على العديد من إرهابييه بينهم متزعمون سعوديون وتونسيون.
من جانب آخر، قضى سلاح الجو اليوم على العديد من إرهابيي تنظيم "داعش"، ودمر لهم عربات مدرعة ومرابض مدفعية شرق أثريا بريف حماة الشرقي.
حييث أفاد مصدر عسكري أن الطيران الحربي السوري، دمر تجمعات وعربات مزودة برشاشات ثقيلة لتنظيم "داعش" وأوقع قتلى بين إرهابييه غرب محطة الفهدي ومحيط بير الرميلان وتل رجوم وجنوب الزملة بريف الرقة الجنوبي.
مضيفاً أن سلاح الجو، كبّد تنظيم "داعش" الإرهابي خسائر بالأفراد و دمر له تحصينات وسيارات مزودة برشاشات متنوعة في محيط منطقة حميمة وشرق الكدير بريف حمص الشرقي.
وفي سياق منفصل، فقد أصيب 8 أشخاص بجروح جراء تفجير عبوات ناسفة زرعها إرهابيون على جانب طريق مجادل/أم الزيتون بمنطقة اللجاة في ريف السويداء الشمالي الغربي، وذلك في خرق جديد لمذكرة مناطق تخفيف التوتر.
مصدر في قيادة شرطة المحافظة ذكر أن 3 عبوات ناسفة معدة للتفجير عن بعد، زرعها إرهابيون على جانب طريق مجادل/أم الزيتون في منطقة اللجاة، انفجرت صباح اليوم عند مرور ميكرو باص لنقل الركاب، ما أدى إلى إصابة 8 أشخاص بجروح وإلحاق أضرار مادية بالباص.
مشيراً إلى أنه تم نقل المصابين إلى المشفى الوطني لتلقي العلاج، ومبيناً أن إصاباتهم تتراوح بين الخفيفة ومتوسطة الخطورة.
بينما قام عناصر الهندسة، بتفكيك عبوتين ناسفتين تبلغ زنة الواحدة منها نحو 20 كيلوغراماً في ذات المكان.
ويشهد ريف السويداء الشمالي الغربي والمحاذي للجاة وريف درعا الشرقي، اعتداءات متكررة من قبل إرهابيين على المواطنين، إما عن طريق إطلاق النار على السيارات المارة أو زرع عبوات ناسفة على جانبي الطرق، ما أدى إلى استشهاد وجرح العشرات في المنطقة.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]