وثيقة قطرية "تُثبت" دعم السعودية والإمارات للقاعدة في اليمن

مقالات متعلقة

وثيقة قطرية "تُثبت" دعم السعودية والإمارات للقاعدة في اليمن

رابط مختصر


المصدر: عاجل - صحف
القسم: سياسة - عربي
12 تموز ,2017  08:58 صباحا






كشفت دويلة قطر أمس، النقاب عن وثيقة دبلوماسية مسرّبة من السفارة القطرية في واشنطن، مرسلة إلى وزير خارجية المشيخة "محمد بن عبد الرحمن آل ثاني" بتاريخ 26 تشرين الأول، حول دعم نائب ولي عهد النظام السعودي محمد بن سلمان وولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، لبعض قيادات الصف الأول في تنظيم القاعدة باليمن.
الوثيقة المسرّبة، كشفت أنّ نائب وزير الخزانة الأميركية لشؤون الإرهاب قال، إنّ "الأمير السعودي محمد بن سلمان وولي عهد أبو ظبي بن زايد، كانا على تواصل دائم باليمنيَّيْن "علي أبكر الحسن" و"عبد الله فيصل الأهدل" المدرجَيْن ضمن قائمة العقوبات الأميركية، لعلاقتهما الوثيقة بتنظيم القاعدة".
كما ورد في الوثيقة، معلومات تفصيلية عن نشاطات القائدَيْن في تنظيم القاعدة، بالإضافة إلى التمويل المباشر الذي قدّمه رئيس الاستخبارات السعودية خالد بن علي بن عبد الله الحميدان لعلي أبكر، من أجل شراء عتاد وتقديمه إلى عناصر توالي تنظيم داعش.
حيث أعرب نائب الوزير الأميركي عن قلقه من أن يقوم بن سلمان بأعمال مع تنظيم القاعدة والجماعات المتطرّفة الأخرى، من دون التنسيق مع واشنطن، كما عبّر عن استياء بلاده بشأن تمدد وتوسع القاعدة في اليمن والدول المجاورة.
وكانت السعودية ومصر والإمارات والبحرين قطعت العلاقات مع قطر، الاثنين 5 حزيران، وأغلقت مجالاتها الجوية أمام الرحلات التجارية من قطر وإليها، متهمة الدوحة بتمويل جماعات متشددة، بينما تنفي قطر هذه الاتهامات.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]