حسين الديك في مأزق قانوني بتونس.. عنوانه العريض "أعمال مشبوهة"!

حسين الديك في مأزق قانوني بتونس.. عنوانه العريض "أعمال مشبوهة"!

رابط مختصر


المصدر: عاجل - مواقع
القسم: فنون - محلي
08 تموز ,2017  20:56 مساء






شنت نقابة الموسيقيين في تونس حرباً قانونية على عدد من الفنانيين العربي بينهم السوري حسين الديك، ونقلت وسائل الإعلام عن نقيب الموسيقيين التونسيين مقداد السهيلي قوله: "لا تسامح مع أي فنان عربي يخرق القانون في تونس مهما علا شأنه، وسنتصدى من هنا فصاعداً لكل هؤلاء المخالفين الذين يتشدقون بحبهم لتونس، وبأنها بلدهم الثاني، وهم في الواقع يملأون جيوبهم من أموال التونسيين بطرق غير قانونية وبعقود عمل مشبوهة".
السهيلي أعلن عن حملة أطلقتها النقابة التونسية للمهن الموسيقية ضد الفنانين الأجانب، ولا سيما العرب الذي يحيون حفلات خاصة أو عامة في تونس، بـ"عقود مشبوهة"، مؤكدًا أن هذه الحملة تأتي في "إطار معاضدة جهود الحكومة التونسية لمكافحة الفساد بكل أنواعه وفي كل القطاعات".
قائلاً أن فنانين كـ "رامي عياش وحسين الديك وأحمد شيبة"، "أوهموا السلطات التونسية بإيعاز من متعهدي حفلات تونسيين بأنهم يدخلون البلاد في إطار السياحة، أو في إطار حفلات داخل النزل، محددة بتواريخ معينة، والحال أنهم يُبرمون بعد ذلك عقود عمل غير قانونية، وأحياناً من دونها لإحياء حفلات خاصة وأعراس على مدى أسابيع وأشهر، مقابل مبالغ مالية طائلة بالعملة الصعبة، تودع بحساباتهم، وهو ما يعد شكلاً من أشكال التهرب الجبائي والتحايل على القوانين المنظمة لهذا القطاع الموسيقي في تونس".
وحول إيقاف الديك في مطار قرطاج أكد السهيلي الخبر، موضحاً إنه تم فعلياً منذ يومين إيقاف الفنان السوري حسين الديك بمطار تونس قرطاج، وفرض غرامة عليه إثر مصادرة عملة أجنبية كانت بحوزته تحصل عليها بطرق غير قانونية، وكان ذلك في إطار شكوى تقدمت بها النقابة التونسية للمهن الموسيقية، تم بموجبها إعلام السلطات المعنية بالأمر من وزارة الثقافة والداخلية والمالية ومحافظ البنك المركزي بمخالفات قانونية ومالية يقوم بها هذا الفنان، حيث إنه يدخل لتونس بصفته مواطناً سورياً قادماً للسياحة، وليس للعمل وإحياء سهرات خاصة وعامة.
في حين قال متعهد حفلات السوري حسين الديك والمصري أحمد شيبة في تونس سفيان سيالة، أن "الديك أوقف في مطار قرطاج كأي مسافر عادي في إطار الإجراءات القانونية المعمول بها في إدارة الجمارك والحدود، ولا صحة لكل ما تم تداوله والحكاية كيدية ومفتعلة من متعهد الحفلات رياض بودينار، الذي أراد الانتقام بطريقته الخاصة، بعد أن أوقف حسين الديك وأحمد شيبة التعامل معه، لاسيما أن هؤلاء الفنانين قاموا بإحياء حفلات زفاف لوجوه رياضية معروفة تونسياً ودولياً، ولم يتعاقدوا مع فرقته الموسيقية كما جرت العادة سابقاً، وهو ما جعله يستشيط غضباً ويستعين بنقيب الموسيقيين لإثارة كل هذه البلبلة والقيام بحملة تشويه ضد هؤلاء الفنانين".
سيالة أضاف سيالة أن كل عقود هؤلاء الفنانين تمت بشكل قانوني ولا غبار عليها، وبأن حسين الديك وأحمد شيبة سيعودان لتونس "معززين مكرمين"، وفق تعبيره، ضمن جولة من العروض ستشمل مهرجانات صيفية في مدن تونسية.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]