بعد أن "خنقه" طوق العاصمة .. "مفخخات" الإرهاب تفشل في دمشق

مقالات متعلقة

بعد أن "خنقه" طوق العاصمة .. "مفخخات" الإرهاب تفشل في دمشق

رابط مختصر


المصدر: عاجل - خاص
القسم: سياسة - محلي
02 تموز ,2017  08:45 صباحا






ماهي إلا ساعات قليلة عن سلسلة انتصارات استراتيجية حققها الجيش العربي السوري وحلفائه بمواجهة المجموعات الإرهابية على اختلاف أنواعها وعقائدها، حتى ردّت تلك الجماعات بمحاولة إدخال ثلاث سيارات مفخخة إلى العاصمة دمشق، تمكّن الأمن السوري من متابعتها وتفجير اثنتين منها.
وبحسب مراسلة شبكة عاجل الإخبارية في العاصمة دمشق، فقد تمكّنت الجهات الامنية وبعد متابعة دقيقة، من تفجير سيارتين مفخختين كانتا بطريقهما غلى قلب العاصمة دمشق، حيث تمكّن رجال الأمن من "الاستفراد" بهما على طريق المطار بمحيط "كلية الهندسة الميكانيكية"، وتفجيرهما على الفور.
بدورها، الجهات المختصة في قلب العاصمة دمشق، تمكّنت بعد رصد ومتابعة لحركة سيارة مفخخة ثالثة كانت تهم بالدخول إلى قلب العاصمة، من محاصرتها في ساحة التحرير بدمشق، فقام الانتحاري الذي كان يقودها بتفجير نفسه على الفور، ما أوقع عدداً من الشهداء والجرحى، عرف منهم عدد الجرحى فقط وهو 10.
محاولات الفصائل الإرهابية خرق  العاصمة دمشق بالمفخخات، جاء بعد تقدّم استراتيجي حققه الجيش العربي السوري على محوري "جوبر" و"عين ترما"، حيث باتت الأخيرة بحكم الساقطة نارياً بعد أن تمكنت وحدات "طوق العاصمة" من السيطرة على العقدة الإستراتيجية في عين ترما، والتي تربط الفاصائل الإرهابية بخطوط إمداد لوجستية معقدة مع جوبر وعربين وزملكا وغمق الغوطة الشرقية، وبالتالي فإن الجيش تمكن من "خنق" تلك الفصائل التي فشلت اليوم من استهداف العاصمة بثلاث مفخخات، والتي تمكنت الجهات الامنية من إنقاذ دمشق من يوم دموي.
الجدير ذكره، أنه وأثناء إحباط القوى الأمنية للمحاولات الانتحارية، شنّت الفصائل الإرهابية التي تتبع بمجملها لتنظيم القاعدة "جبهة النصرة"، هجوماً "صاروخياً" استهدف العاصمة، ما أوقع عدداً من الشهداء والجرحى، في محاولة منها لـ"إلهاء" القوى الأمنية عن "المفخخات"، وبالتالي فتح الطريق أمامهم للوصل إلى العاصمة، حيث فشلت في فعل ذلك.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]