عن تقرير "خان شيخون".. موسكو: مشكوك بأمره والخوذ البيضاء غير موثوقة

عن تقرير "خان شيخون".. موسكو: مشكوك بأمره والخوذ البيضاء غير موثوقة

رابط مختصر


المصدر: عاجل - وكالات
القسم: سياسة - محلي
30 حزيران ,2017  18:12 مساء






أكدت وزارة الخارجية الروسية أن تقرير البعثة الخاصة لمنظمة حظر انتشار الأسلحة الكيماوية حول الاستخدام المزعوم لغاز السارين في بلدة خان شيخون السورية يستند إلى بيانات مشكوك في صحتها.
وفي بيان صادر عنها، قالت الخارجية الروسية : "للأسف الشديد يجب علينا التأكيد، بعد الاطلاع الأولي على الوثيقة، أن استنتاجاتها تعتمد على بيانات مشكوك فيها للغاية حصلت عليها المنظمة من مؤسسات غير حكومية بما فيها "الخوذ البيضاء، ولم تحصل عليها في موقع الحادث بل في دولة مجاورة".
ولفت البيان الروسي  إلى أن خبراء المنظمة لم يزوروا خان شيخون، وتابع: "لذلك من غير المستغرب أن مضمون التقرير يحمل في كثير من بنوده طابعا متحيزا، مما يدفعنا إلى الافتراض بوجود دوافع سياسية في عمل المنظمة".
واستغربت موسكو إعلان مندوبة الولايات المتحدة الدائمة في مجلس الأمن الدولي، نيكي هالي، أن خبراء المنظمة كشفوا "الحقيقة الدامغة"، كما أضافت في بيان خارجيتها بالقول: أن "الطرف الروسي غير متأكد تماما من صدقية عدد من الثوابت التي يستند إليها التقرير، وهي تدفع القارئ غير الملم بالموضوع إلى استنتاج وحيد، وهو أن مسؤولية الحادث تقع على عاتق الجيش السوري".
البيان الروسي أكد أيضا أن موسكو تعتزم دراسة التقرير بالتفصيل والإعلان عن موقفها إزاءه أثناء الاجتماع الخاص للمكتب التنفيذي لمنظمة حظر انتشار الأسلحة الكيميائية في 5 تموز المقبل، ثم في إطار اجتماع مجلس الأمن الدولي بهذا الخصوص، مشددا على ضرورة أن تكشف آلية التحقيق المشتركة بين الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيميائية بشأن استخدام السلاح الكيميائي في سورية عن جميع ملابسات الحادث المأساوي وتحديد المسؤولين عنه، معربة عن أمل موسكو في أن يزور الخبراء لا خان شيخون وحدها، بل وقاعدة الشعيرات التي تصر الولايات المتحدة أن الجيش السوري يحتفظ داخلها بمخزونه الكيميائي.
يشار إلى أن الولايات المتحدة كانت قد نفذت هجوما صاروخيا على مطار الشعيرات بريف حمص الشرقي بعد أن زعمت أن الطيران الحربي السوري الذي نفذ الضربة المفترضة اقلع من مطار الشعيرات، في حين أكدت موسكو عدة مرات على موقفها الرافض لـرواية "الخوذ البيضاء"، لكونها منظمة مرتبطة بتنظيم "جبهة النصرة".
 


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]