متشددون يُهاجمون موقعاً سياحياً قربة العاصمة المالية باماكو

مقالات متعلقة

متشددون يُهاجمون موقعاً سياحياً قربة العاصمة المالية باماكو

رابط مختصر


المصدر: عاجل - صحف
القسم: سياسة - دولي
19 حزيران ,2017  09:42 صباحا






شنّ مقاتلين أمس الأحد هجوماً لمتشددين على موقع سياحي قرب العاصمة المالية باماكو، أدى إلى مقتل شخصين، في حين تعمل قوات الأمن الخاصة على التصدي له.
وأشار بيان لوزارة الأمن المالية، إلى تحرير نحو عشرين رهينة كان يحتجزهم المهاجمون الذين تصدى لهم أيضاً جنود في قوة برخان الفرنسية لمكافحة الإرهاب، وآخرون ينتمون إلى قوة الأمم المتحدة في مالي.
حيث اقتحم مسلحون الأحد موقعاً سياحياً في باماكو يرتاده غربيون، على ما أعلنت وزارة الأمن.
وكانت قوى الامن تواجه المهاجمين في منتجع كنغابا بعد الهجوم، فيما أشار سكان إلى سماع إطلاق رصاص وسط تصاعد الدخان نتيجة احتراق مبنى واحد على الأقل.
وأكد مسؤول في وزارة الأمن المالية: "هناك هجوم لجهاديين مفترضين على مخيم كنغابا"، مضيفاً أن "القوات الخاصة المالية بدعم من قوات برخان وقوة الأمم المتحدة، أغلقت المنطقة وتقوم بتنفيذ عمليات ضد المهاجمين".
ويأتي الهجوم بعد اعتداء مشابه استهدف قبل عامين فندقاً فخماً في باماكو.
وطوقت القوات المالية وجنود قوة برخان الفرنسية المنتجع الذي يضم غرف إقامة على شكل أكواخ تقليدية الى جانب المطاعم وأحواض السباحة.
ويعود آخر هجوم جهادي استهدف غربيين في العاصمة المالية إلى آذار 2016، وقد استهدف فندقاً في باماكو يضم بعثة الاتحاد الأوروبي التي تدرب الجيش المالي. وقتل فيه مهاجم.
وفي 20 تشرين الثاني 2015، اسفر اعتداء على فندق راديسون بلو عن عشرين قتيلاً إضافة إلى منفذي الهجوم الاثنين.
وتبناه تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي بالتنسيق مع جماعة المرابطون الجهادية التي يتزعمها مختار بلمختار.
وفي آذار 2015، أسفر هجوم على مطعم عن خمسة قتلى بينهم غربيان.
وتواجه مالي تمرداً إسلامياً منذ سنوات عدة خصوصاً في الشمال والوسط.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]