نظام أردوغان يعتقل مدراء أكبر صحيفة معارضة في تركيا

نظام أردوغان يعتقل مدراء أكبر صحيفة معارضة في تركيا

رابط مختصر


المصدر: عاجل - صحف
القسم: سياسة - دولي
20 أيار ,2017  02:26 صباحا






أصدر القضاء التابع لنظام رجب طيب أردوغان أمس الجمعة، مذكرات توقيف بحق مالك صحيفة "سوزجو" المعارضة وثلاثة من موظفيها، بحسب الاعلام الرسمي، وذلك وسط تكثيف حملة القمع في أوساط وسائل الإعلام المعارضة.
ويتهم براق أكباي وثلاثة آخرون يعملون في الصحيفة بينهم المسؤولة عن الموقع الالكتروني مديحة أولغون، بإقامة علاقات مع حركة الداعية فتح الله غولن المقيم في الولايات المتحدة الذي تطالب أنقرة بتسليمه، لانها تتهمه بالوقوف وراء محاولة الانقلاب الأخيرة في تموز 2016.
وتعتبر صحيفة "سوزجو" المناهضة لنظام أردوغان الديكتاتور والمنادية بالعلمانية ويعني اسمها "المتحدث"، من أكثر الصحف التركية مبيعاً. وشعارها "إذا صمتت سوزجو، فإن تركيا ستصمت".
وأصدرت النيابة العامة في اسطنبول المذكرات بحق الأربعة، وبينهم المراسل غوكمين أولو والمسؤول المالي يونكا كاليلي، بحسب تلفزيون "سي إن إن-ترك".
إلا أن اسماعيل يلماز محامي الصحيفة، نفى صدور مذكرات اعتقال، وقال لوكالة دوغان الخاصة للانباء ان مذكرات صدرت لمصادرة وتفتيش متعلقات المسؤولين في الصحيفة.
وأكد يلماز أن أولغون قيد الاحتجاز، إلا أن ذلك يمكن أن يكون له علاقة بتحقيق آخر، بحسب ما نقلت عنه دوغان.
ورغم نفي يلماز إلا أن مدعي عام اسطنبول عرفان فيدان، أكد العملية ضد "مدراء سوزجو"، وقال "هناك مذكرات اعتقال، وكذلك اعتقالات".
وأفاد تلفزيون "سي إن إن ترك"، أن المشتبه بهم مطلوبون لعلاقتهم بمقال نشر على الانترنت في نفس يوم الانقلاب في 15 تموز، وبين التهم الموجهة لهم "تسهيل هجوم حقيقي على الرئيس".
وكشف المقال المعني تفاصيل عن مكان اختباء رجب طيب أردوغان في منتجع مرمريس، بحسب "سي إن إن ترك"، كما نشرت صوراً للفندق حيث كان يقيم.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]