طهران تواجه العقوبات الأمريكية بـ"المثل"

طهران تواجه العقوبات الأمريكية بـ"المثل"

رابط مختصر


المصدر: عاجل - صحف
القسم: سياسة - دولي
19 أيار ,2017  06:07 صباحا






أصدرت وزارة الخارجية الإيرانية أمس الخميس بياناً، تضمن قائمة جديدة تضم 23 من الشركات والأشخاص الطبيعيين والاعتباريين الأمريكيين والإسرائيليين المشمولين بالحظر من قبل الجمهورية الإسلامية الإيرانية. كرد على العقوبات الأمريكية الجديدة على طهران.
ونشر المتحدث باسم الخارجية الإيرانية بهرام قاسمي القائمة الجديدة صفحته الشخصية على تليغرام الخميس، بحسب وكالة أنباء فارس.
وإثر البيان الذي أصدرته وزارة الخارجية الإيرنية حول الرد بالمثل ضد الأشخاص والمؤسسات الأميركية، فقد نشرت قائمة محدثة لـ"الأشخاص الطبيعيين والاعتباريين المشمولين بالحظر من قبل الجمهورية الاسلامية الايرانية"، ثبت تورطهم في الانتهاكات الصارخة لحقوق الانسان وللقوانين الدولية لحقوق الانسان عبر المشاركة المباشرة وغير المباشرة في ارتكاب جرائم الكيان الصهيوني المعادية للبشرية في فلسطين المحتلة، أو الأعمال الإرهابية لهذا الكيان والمشاركة والمساعدة في دعم الإرهاب التكفيري وقمع شعوب المنطقة والمشاركة المؤثرة في تهديد الأمن القومي الإيراني، وذلك بعد المصادقة عليها من قبل المراجع الداخلية المعنية".
حيث أعلن البيان أن القائمة محدثة وتحل بديلاً عن القائمة الواردة في البيان الصادر في 4 شباط الماضي.
ونددت إيران الخميس بالعقوبات الأمريكية الجديدة حول برنامجها للصواريخ البالستية، معتبرة أنها تحد من "النتائج الإيجابية لتطبيق" الاتفاق النووي من قبل واشنطن.
وأعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيراني بهرام قاسمي على شبكة "تلغرام" للتواصل الاجتماعي، أن "الجمهورية الإسلامية تندد بسوء نية الإدارة الأمريكية المتمثل بجهودها من أجل الحد من النتائج الايجابية لتطبيق الاتفاق الدولي"، من خلال فرض عقوبات جديدة "أحادية الجانب وغير شرعية..".
وتحدد العقوبات الأمريكية الجديدة سبع كيانات من بينها اثنان من كبار مسؤولي وزارة الدفاع الايرانيين، وشبكة مقرها الصين لتوريد مواد لبرنامج الصواريخ الايرانية.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]