دمشقي

دمشقي

رابط مختصر


المصدر: يحيى أبو زكريا
القسم: مقالات
11 نيسان ,2017  15:09 مساء






دمشقي.. قريباً تنفضين عنك غبار الحزن
قريباً يزهر الياسمين، ونسترجع عبق الأيام الخوالي
جرحوا خدودك وشفاهك وأرادوا فقأ عيونك
أعداء الجمال هم تتار العصر هم
سيلتئم جرحك.. وتصبحين أكثر جمالاً مما كنت
عيونك دمشق آه من عيونك ثم آه من عيونك
عيون تختزل كل شعرنا العربي ونثرنا العربي
أتعرفين دمشق.. لكم أنا سعيد بعودة الجمال الدفاق لوجهك
مصدر سعادتي، أنني كسرت السيوف التي وجهت إلى لجين محياك
دكدكت خيشوم من أراد النيل من جمالك
فهل أحظى بخلوة عشق دمشقي.. آه ماذا سأقول لك، والقمر والشمس يغنيان أغنية النصر.. والظفر والمجد
سأكشف لك عن سر حبي وهيامي
وأنت وما أدراك ما أنت وفية.. مخلصة
أنا دمشقك يا يحيى.. دمشقك التي أراد الأعراب فضّ بكارتها
ولا يعرفون أنني للشرف عنوان، وللعرض تاج، وللعروبة علم، وللرفعة رمز


الكلمات المفتاحية: دمشقي العروبة الياسمين تتار

أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]