مشفى حماة الوطني يعالج النقص في كادره التمريضي

مشفى حماة الوطني يعالج النقص في كادره التمريضي

رابط مختصر


المصدر: عاجل - محمد أيمن الفاعل
القسم: محليات
16 آذار ,2017  15:29 مساء






أكد سليم خلوف مدير عام مشفى حماة الوطني قيام وزارة الصحة برفد النقص الكبير في عدد الممرضين الذي سيطر لفترة على مختلف أقسام المشفى لأسباب تتعلق بالغياب غير المبرر والدعوة للخدمة الإلزامية أو الاحتياط وغيرها من اﻷسباب المرتبطة بالعمل.
وأوضح خلوف أن عدد الممرضين حالياً  في مختلف  الأقسام يبلغ  401 ممرضاً وممرضة واصفاً هذا العدد بـ "المقبول"، مؤكداً أن أي غياب بلا مبرر أو إهمال لأي عنصر طبي سيلقى العقوبة المناسبة.
من طرفها أوضحت لينا شرابي رئيسة التمريض العام أن 26 ممرضاً وممرضة باشروا العمل بعد النجاح في المسابقة الماضية باختصاصات خريجي كلية التمريض ومعاهد الخدمات الطبية ومساعدي فنيي التمريض وذلك في مختلف الأقسام، كما تم أيضاً توزيع العمل على 80 ممرضاً وممرضة من مديريتي صحة إدلب والرقة إلى المشفى الوطني وفق توجيهات وزير الصحة لدعم الكادر التمريضي، لافتةً إلى أن عدد الذكور البالغ 112 بقي منخفضاً مقارنة بعدد الممرضات.
من جهته أثنى مدير عام مشفى حماة الوطني على اهتمام وزير الصحة الطبيب نزار يازجي في عمل المشفى الوطني متأملاً لَحْظ أعدادٍ أخرى من الكادر التمريضي المختص بعد إعلان الوزير رغبة الوزارة بافتتاح مركز قثطرة قلبية وجراحة قلب خلال زيارته مؤخراً.
الجدير ذكره أن عدد الخدمات المقدمة في مشفى حماة الوطني للعام الماضي بلغت مليون و130 ألف و77 خدمة، في حين وصل عدد الخدمات الطبية خلال كانون الثاني وشباط 2017 إلى 162 ألف و96 خدمة.
وكان المشفى قد خسر 301 عاملاً خلال الأزمة منهم 127 صدرت قرارات باعتبارهم بحكم المستقيل و174 آخرين انتهى عملهم لأسباب نهاية الخدمة أو خدمة العلم أو الدعوة للاحتياط أو الوفاة منهم أطباء أسنان وبشريون وفنيو تخدير وأشعة ومخابرو صيانة ومعالجة وكذلك مستخدمون ومراسلون.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]