خيوط مقتل كيم جونغ تتشعب لتصل إندونيسيا

خيوط مقتل كيم جونغ تتشعب لتصل إندونيسيا

رابط مختصر


المصدر: عاجل - مواقع
القسم: سياسة - دولي
12 آذار ,2017  21:02 مساء






قالت مصادر حكومية إندونيسية إن استخبارات إندونيسيا تعتقد أن أحد المشتبهين في قتل كيم جونج نام الأخ غير الشقيق للزعيم الكوري الشمالي كان دبلوماسيا في سفارة كوريا الشمالية بجاكرتا.
وذكرت المصادر لإذاعة  "إن إتش كيه" اليابانية أن الدبلوماسي الكوري يدعى "آو جونج جيل" وكان يشغل منصب سكرتير ثان في السفارة بجاكرتا، لافتة إلى أنه ظل يعمل في جاكرتا حتى عام 2015 ونقل بعدها إلى السفارة في كمبوديا.
وتعتقد الشرطة الماليزية أن آو جونج هو واحد من المشتبه بهم الكوريون الشماليون الأربعة الذين لعبوا دورا رئيسيا في قتل كيم جونج نام الأخ غير الشقيق للزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون.
يذكر أن كيم جونغ نام الذي انتقد نظام عائلته وأخيه كيم جونغ أون قتل في المطار الرئيسي في كوالالمبور، يوم 13 شباط الفائت. وبحسب تقرير أولي صادر عن الشرطة الماليزية فإن الاغتيال نُفذ بمادة كيماوية شديدة السمية تعرف باسم غاز الأعصاب VX. فيما لايزال الغموض يلف القضية حول الجهة المنفذة للاغتيال


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]