الوحدات الكردية تتقدم نحو أعزاز شمال حلب

الوحدات الكردية تتقدم نحو أعزاز شمال حلب

رابط مختصر


المصدر: عاجل - خاص
القسم: سياسة - محلي
21 شباط ,2017  11:15 صباحا






سيطرت الوحدات الكردية على قرية "معرين" الواقعة إلى الغرب من مدينة أعزاز بريف حلب الشمالي، وذلك بعد معارك عنيفة مع الميليشيات الموالية لتنظيم جبهة النصرة، ما أدى لحركة نزوح جماعي من مخيمات النزوح القريبة من مناطق الاشتباك بين الطرفين.
مصادر ميدانية قالت لـ "شبكة عاجل الإخبارية" إن الوحدات الكردية بدأت هجومها بتمهيد ناري عنيف باستخدام مدفع الهاون والرشاشات الثقيلة على مواقع الميليشيات في "معرين" القريبة من معبر "باب السلام" الحدودي مع تركيا، الأمر الذي قابلته الميليشيات برد ناري عنيف قبل أن تجبر على الانسحاب نحو "أعزاز" نفسها نتيجة للهجوم البري الواسع الذي شنته الوحدات الكردية.
وشهدت مخيمات النزوح الواقعة بالقرب من "معرين" نزوحاً جديداً من المدنيين هرباً من حدة الاشتباكات التي جمعت الطرفين، وتركزت حركة النزوح باتجاه القرى القريبة من مدينة "عفرين"، في حين أكدت مصادر طبية أن الوحدات الكردية خسرت خلال الهجوم 15 من مقاتليها، في حين قالت مصادر محلية لـ "عاجل" إن الميليشيات المسلحة نقلت إلى مدينة عفرين أكثر من 30 من قتلاها، في حين تركت في القرية عدداً إضافياً من جثث مقاتليها.
وتأتي هذه العملية لـ "الوحدات الكردية" نتيجة للاستهداف المتكرر من قبل الميليشيات المسلحة لمناطق "تل رفعت - منغ - عفرين" بالقذائف المدفعية والهاون، علماً أن مدينة "أعزاز" التي تعتبر خاضعة لسيطرة "جبهة النصرة" والميليشيات الموالية لها منطقة تشهد "نفوذاً" تركياً بطبيعة سيطرة "نظام أنقرة" على القرار السياسي والعسكري لعدد كبير من الميليشيات المتواجدة في أعزاز.
يشار إلى أن الوحدات الكردية العاملة في ريف حلب الشمالي الأوسط "تل رفعت - منغ - عفرين" لا تنتمي إلى تحالف ميليشيات "قوات سورية الديمقراطية"، وتمتلك هذه الوحدات مع قيادة "قسد" عدداً كبيراً من الخلافات السياسية والميدانية.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]