إسرائيل تعترف: "النساء الفاتنات" سلاح حماس الجديد

إسرائيل تعترف: "النساء الفاتنات" سلاح حماس الجديد

رابط مختصر


المصدر: عاجل - صحف
القسم: سياسة - دولي
12 كانون الثاني ,2017  01:23 صباحا






اعترف جيش الاحتلال الإسرائيلي أمس الأربعاء، أنه اكتشف محاولات من حركة "حماس" الإسلامية "إسقاط" جنود إسرائيليين باستخدام مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال أفيخاي أدرعي الناطق الرسمي باسم الجيش الإسرائيلي، إن حملة استخباراتية بدأت واستمرت "عدة أشهر بقيادة هيئة الاستخبارات العسكرية بهدف كشف حسابات معادية"، في أعقاب تقارير من جنود حول نشاطات مشبوهة لحسابات على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأشار أدرعي إلى أنه تم خلال الحملة، "اكتشاف عشرات الحسابات تعمل بهدف تسريب وسرقة معلومات من جنود الجيش الإسرائيلي، بهدف زرع برامج خبيثة في هواتف الجنود".

وأكد أن المختصين من حركة "حماس"، عملوا بذلك على تحويل أجهزة الجنود المخترقة لأدوات تجسس وتسجيل لكل شيء، مشيراً إلى أن الحركة "قامت بانتحال شخصيات وهمية، بالإضافة إلى سرقة حسابات وأسماء أشخاص من جميع أنحاء العالم واستخدامها بشكل غير قانوني"، حسب تعبيره.

من جانب آخر، أوضحت إذاعة صوت إسرائيل، أن حركة حماس سعت إلى سرقة معلومات سرية من الجيش الإسرائيلي عن طريق إغراء الجنود بصور نساء فاتنات.

وأكدت أن وحدة سرية المعلومات في الجيش، أكدت وجود 16 شخصية وهمية تنشر حماس صوراً لها في شبكات التواصل الاجتماعي، مشيرة إلى أن حماس دفعت عبر صور الفتيات الفاتنات، الجنود على تنزيل التطبيق الخاص بالنساء، كي تصبح أجهزة الهواتف الخلوية التابعة لهم مفتوحة أمام سرقة المعلومات الحساسة.


الكلمات المفتاحية: حماس الجيش الإسرائيلي احتلال

أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]