أميركا تعترف بعجز خبرائها عن الوصول إلى خوادم الحزب الديمقراطي

أميركا تعترف بعجز خبرائها عن الوصول إلى خوادم الحزب الديمقراطي

رابط مختصر


المصدر: عاجل - وكالات
القسم: سياسة - دولي
11 كانون الثاني ,2017  09:21 صباحا






أعرب مدير مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي جيمس كومي عن عجز خبرائه من الوصول المباشر إلى خوادم الحزب الديمقراطي التي ادعى في السابق باختراقها من قراصنة روس قبل الانتخابات.
وبحسب مصادر إعلامية قال كومي: "لم تكن لدينا إمكانية الوصول للخوادم نكن الاحترام الكبير للشركات الخاصة التي لديها إمكانية الوصول، وأطلعتنا على ما توصلت إليه".
من جهته، تحدث مدير الاستخبارات الأميركية جيمس كلابر عن اعتماد تقرير وكالات المخابرات المركزية الأميركية حول الهجمات الإلكترونية الروسية المزعومة خلال الانتخابات الرئاسية الأميركية على مصادر بشرية وبيانات فنية ومعلومات من مصادر مفتوحة دون إعطاء دلائل على ذلك متذرعا بسرية جانب من التقرير بدعوى حماية المصادر والأساليب الحساسة.
وكانت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا قد سخرت أمس من تقرير الاستخبارات الأميركية الذي ادعى قيام روسيا بالتأثير على الانتخابات الأميركية بقولها ان القراصنة الروس استطاعوا اختراق شيئين أولهما دماغ أوباما والتقرير نفسه عن القراصنة الروس.
يشار إلى أن وكالتا "سي اي ايه" و"إف بي اي" سربتا الأسبوع الماضي تقريراً اتهمتا فيه روسيا مجدداً بالتدخل في الانتخابات الأميركية دون إعطاء أي دليل.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]