قتلى في اشتباكات بين الحكومة الصومالية وحركة الشباب المجاهدين

قتلى في اشتباكات بين الحكومة الصومالية وحركة الشباب المجاهدين

رابط مختصر


المصدر: عاجل - صحف
القسم: سياسة - دولي
30 كانون الأول ,2016  02:35 صباحا






قال مسؤول محلي صومالي أمس، إن مواجهات اندلعت مساء الخميس بين القوات الحكومية ومقاتلي حركة "الشباب المجاهدين"، بإقليم شبيلي السفلى جنوبي البلاد، ما أسفر عن مقتل جندي و3 عناصر بالحركة.

وأوضح إبراهيم آدم، رئيس مدينة "أفجوي" التابعة للإقليم في تصريح صحفي: أن "مقاتلي الشباب شنوا هجوماً على المدينة التي تخضع لسيطرة القوات الحكومية، ما أدى لاندلاع مواجهات بين الجانبين".

وأضاف المسؤول، أن القوات الحكومية بدعم من القوات الأفريقية "أميصوم" تمكنت من صد الهجوم الذي استهدف مقاراً عسكرية.

وأشار إلى أن الاشتباكات استمرت نحو ساعة، وأسفرت عن مقتل 3 من عناصر حركة "الشباب" وجندي حكومي.

وبين أن المدينة تشهد حالة من الهدوء عقب المواجهات، حيث تواصل القوات الحكومية انتشارها في الشوارع الرئيسية.

وبحسب شهود عيان، فإن مقاتلي "الشباب" هاجموا المدينة من 3 جبهات باستخدام قذائف الهاون وأسلحة أخرى.

وسبق أن شهدت مدينة أفجوي الاستراتيجية، التي تربط العاصمة بإقليم شبيلي السفلى، هجمات عدة من مقاتلي الحركة التي لجأت إلى حرب الكر والفر بعد أن خسرت السيطرة على معظم مناطقها بالإقليم.

وتخوض الصومال حرباً منذ سنوات ضد حركة "الشباب" التي تأسست مطلع عام 2004، وهي حركة مسلحة تتبع فكرياً لتنظيم "القاعدة"، تدعي إنها تسعى إلى تطبيق الشريعة الإسلامية في الصومال.

ويسعى مقاتلو "الشباب" إلى فرض سيطرتهم على بلدات وقرى صومالية، من خلال هجمات كر وفر على المراكز العسكرية للقوات الحكومية والإفريقية.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]