دبي تشهد حضوراً لافتاً للفنانات العرب بتوقيع السورية هويدا البريدي

دبي تشهد حضوراً لافتاً للفنانات العرب بتوقيع السورية هويدا البريدي

رابط مختصر


المصدر: عاجل - خاص
القسم: فنون - عربي
08 كانون الأول ,2016  11:19 صباحا






حلّت مصممة الأزياء السورية هويدا البريدي باتصال مباشر صباح اليوم من دبي ضمن البرنامج الصباحي في إذاعة نينار "عيش البلد" بهدف الحديث عن النسخة الثالثة عشرة من مهرجان دبي السينمائي الدولي مروراً بعدد النجمات ونجوم الفن والإعلام في الوطن العربي اللواتي اخترن أن يتألقن في هذا الحفل بإطلالات ملكية مميزة من توقيع هويدا البريدي.

تخلل الاتصال سؤال البريدي عن رأيها بالنسخة الـ 13 من هذا المهرجان من ناحية التصاميم التي تابعتها فيه فبحسب هويدا في الأمس 7 كانون الأول 2016 كان الافتتاح الرسمي للمهرجان بمشاركة أشهر نجوم الوطن العربي، أما بالنسبة للنجمات اللواتي تختارهن بشكل دائم ليكونوا نموذجاً لتصاميمها فهنّ النجمة القديرة إلهام شاهين فقد كان لهويدا الشرف أن ترتدي شاهين أحد تصاميمها، بحسب قول "بريدي"، إضافة للإعلامية الدكتور هالة سرحان، الإعلامية السورية زينة يازجي التي تواجدت مع زوجها السوري عابد فهد، الفنانة المغربية ميساء المغربي التي اعتبرتها هويدا رفيقة الدرب فكانت البداية سويةً في عالم تصميم الأزياء وعالم الفن، كما كانت من ضمن التصاميم أخت الفنانة ميساء المغربي الفنانة والإعلامية نينا المغربي، إضافةً للإعلامية المصرية الكبيرة بوسي شلبي، الإعلامية السورية المميزة لانا الجندي إضافةً لصاحبة أهم برنامج أزياء في أميركا صاحبة الجنسية الأميريكة والمصرية الأصل حبيبة بسيوني.

يُذكر أنه في الأمس لُقبت البريدي بسبب تصاميمها بملكة السجادة الحمراء؛ بسبب الاهتمام المباشر للصحافة بهذه التصاميم.

وعند سؤاله عن تصميم الفنانة المصرية إلهام شاهين بشكل خاص وكيف تمكنت من تغيير رأيها بالتصميم الجديد خاصةً أنّ إلهام تميزت بفستان رائع فأطلت بفستان لم يعتد الجمهور أن يراها فيه فجعلتها تغير لأول مرة عن اللون الأسود الذي تميزت فيه منذ وفاة والدتها فصممت لها فستاناً أسوداً مزيناً بورود باللون الأحمر فأشارت البريدي أنّ إلهام اعتادت أن ترتدي الأسود حتى في مناسبات الفرح فهي حاولت أن تدخل الورود ذات اللون الكورال المشتق من الأحمر من غير أن تخبرها فعندما رأته إلهام تفاجأت وأحبته ووافقت بشدة على التصميم.

وبالنسبة لعدد النجمات السوريات اللواتي تواجدن على السجادة الحمراء ضمن المهرجان أكدت هويدا أنّ العدد كان قليل نسبياً فقد تواجدت الممثلة نسرين طافش وديما الجندي إضافةً لوجود الفنان قصي خولي الذي أعطى وجوده الكثير من الروعة للافتتاح.

كما أشارت هويدا لنقطة الضعف التي تعاني منها تجاه سورية والشرف الكبير الذي تحمله بداخلها عند تصميمها للنجوم السوريين.

يُذكر أيضاً أنَّ هويدا أشارت أنه منذ فترة تواجدت في مصر بسبب طلب مجلة إيطالية عالمية مشهورة لتقوم بمجموعة من الأغلفة لديها فتم اختيار الفنانة المصرية نيللي كريم التي كانت عضو لجنة تحكيم مهرجان في فينيسيا فتم إجراء جلسة تصوير معها كانت بقمة الروعة إضافةً للسعادة الكبيرة التي شعرت بها لأنّ صاحبة الغلاف الثاني كانت النجمة المغربية "الديفا" سميرة سعيد خاصةً أنّ مثل هذا التعامل مع هؤلاء النجوم يضيف لشهرتها في مجال الأزياء إضافةً لوجود مجموعة من الأغلفة التي سيتم تصويرها قريباً.

وختمت البريدي كلامها بأنّ جميع الأعمال التي تقوم بها من عروض أزياء قادمة ستكون في باريس، أميركا، المغرب لن تشكل لها أي معنى فهي تنظر بفارغ الصبر أن تقيم عرض أزياء خاص ضمن سورية وتحديداً في دمشق فكل أعمالها لا تحمل أي معنى إن لم تكن في سورية ومع أهلها وعالمها ضمن هواء "الشام".

 

 


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]