وزير المالية الألماني يؤكد أن اليونان بحاجة لإصلاحات

وزير المالية الألماني يؤكد أن اليونان بحاجة لإصلاحات

رابط مختصر


المصدر: عاجل - وكالات
القسم: إقتصاد - دولي
04 كانون الأول ,2016  11:15 صباحا






 نُقل عن وزير المالية الألماني فولفجانج شيوبله قوله يوم الأحد إن الإصلاحات الهيكلية ضرورية وليست لتخفيف الديون بل ستساعد اليونان على تحقيق نمو دائم والبقاء في منطقة اليورو لأن أسعار الفائدة وسداد الديون لا يضعان أي عبء يذكر على ميزانيتها.
وسيلتقي وزراء مالية منطقة اليورو في بروكسل يوم الاثنين لبحث إجراءات قصيرة المدى لتخفيف عبء الديون عن اليونان ولتقييم مدى التقدم الذي أحرزته أثينا في الإصلاحات اللازمة في إطار برنامجها الثالث للإنقاذ.
 وأضاف شيوبله أنه"يجب أن تنفذ أثينا الإصلاحات المطلوبة، إذا كانت اليونان تريد البقاء في اليورو فلا يوجد بديل لتنفيذ ذلك في حقيقة الأمر بشكل كامل بصرف النظر عن مستوى الديون."
وقال شيوبله وهو عضو كبير في معسكر المحافظين بزعامة المستشارة أنجيلا ميركل إن أسعار الفائدة وسداد الديون لا يشكلان عبئا يذكر على الميزانية اليونانية لأن شركاءها في منطقة اليورو خففوا بالفعل عن أثينا هذه الالتزامات لفترة طويلة.
وكانت قد بدأت الأحزاب في ألمانيا  الاستفادة من رد فعل شعبي عنيف على قرار ميركل العام الماضي بفتح حدود ألمانيا أمام أكثر من مليون مهاجر معظمهم من المسلمين النازحين من مناطق حرب في الشرق الأوسط وآسيا وأفريقيا.
ويعارض بشدة بعض الأحزاب من أجل ألمانيا المناهضه للهجرة السياسة الحالية لمنطقة اليورو بتقديم برامج إنقاذ للأعضاء الذين يواجهون صعوبات بموجب شرط إجراء إصلاحات هيكلية.
وتقوم جهات الإقراض الرسمية لليونان وهي آلية الاستقرار الأوروبي والبنك المركزي الأوروبي وصندوق النقد الدولي بتقييم تنفيذ أثينا للاصلاحات والأهداف المالية التي تم تحديدها في برنامجها للإنقاذ الذي يصل حجمه إلى 86 مليار يورو "92 مليار دولار "والذي تم الاتفاق عليه في الصيف الماضي وهو ثالث برنامج مساعدات لليونان منذ 2010.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]