في حماة.. جامعة خاصة تطلب "الإنصاف" من وزير التعليم العالي

في حماة.. جامعة خاصة تطلب "الإنصاف" من وزير التعليم العالي

رابط مختصر


المصدر: عاجل - محمد أيمن الفاعل
القسم: شكاوى
04 كانون الأول ,2016  09:59 صباحا






طالبت الجامعة العربية الخاصة في حماة عبر شبكة عاجل الإخبارية وزير التعليم العالي إنصافها بزيادة طاقة الاستيعاب المخصصة لها لحيثيات كثيرة و متنوعة، مثنية على جهوده في تنويع اختصاصاتها.
رئيس الجامعة الدكتور ياسر العمر، برر لشبكة عاجل الإخبارية ضرورة زيادة طاقة الاستيعاب بالمقر الدائم الذي أحدث للجامعة على طريق حمص تل قرطل ورفده بالمخابر العلمية الحديثة لا سيما في الاختصاصات الطبية والمعلوماتية كمخبر النسج ووظائف الأعضاء ومجاهر كبيرة للبحوث من خلالها يمكن قراءة الشرائح النسيجية بدلا من الرؤية عن طريق العدسات، إضافة لازدياد الوافدين من 4 محافظات وتوفر البنية التحتية واحتساب عدد الطلاب المنقولين من جامعات حكومية وعددهم 45 طالبا ضمن الطاقة الاستيعابية، وبالتالي  فإن الأمل العريض بمعاملة الجامعة مثل الجامعات التي لها مقر دائم لا كمثل معاملة المؤسسات التعليمية الخاصة بمقر مؤقت لا سيما أنها تمتلك 10 بولمانات للنقل ضمن المدينة بأحياء مختلفة كما لها خط سير من مدينة حمص مرورا بالسلمية إلى مقر الجامعة وتتوفر فيها اختصاصات غير متوفرة في القطاع الحكومي أو الخاص مثل هندسات المعلوماتية والكيميائية والبترولية.
وأوضح العمر أن وزارة التعليم العالي حددت نسبة 15% خريجي الثانوية المهنية لتقنيات الحاسوب للقبول في الهندسة المعلوماتية تاركة اختصاصات أخرى يمكن قبولها كتقنيات الإلكترون والاتصالات و الكهرباء .
من جهتهم، أدلى بعض الطلاب بانطباعاتهم عن الجامعة، "نور الهدى جحا"  و"ثائر القيسي" من طلاب السنة الرابعة لهندسة كيمياء عبّرا عن أنهما وذويهما يشعران بالأمان لقرب الجامعة من حماة وتوفير مشقة السفر و مخاطره إلى محافظات أخرى، مع وجود أفضل التقنيات وبالتالي تكون الفائدة العلمية أكبر، كما أشار "محمد نور موصللي" هندسة معلوماتية أن الجامعة تدربهم على إدخال البيانات الخاصة بها مثل بيانات شؤون العاملين والطلاب وستدخل البيانات الامتحانية لاحقا لربطها مع وزارة التعليم العالي "على حد تعبيرهم".
يشار إلى أن الجامعة العربية الخاصة انتقلت إلى مقرها الدائم بموافقة وزير التعليم العالي بتاريخ 17 من شهر تشرين الأول للعام الحالي و تدين له بتوفير الاختصاصات الطبية و الهندسية النادرة في المؤسسات الخاصة و التي تعتبر سابقة لم تحصل، و يبلغ عدد طلاب الجامعة العربية الخاصة نحو 700 طالب في اختصاصاتها المتمثلة بـهندسة الصناعات الكيمائية والبترولية والمعلوماتية والمعمارية وطب الأسنان واللغة الانجليزية وآدابها.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]