قلب "براد بيت" توقف عن الحب!

قلب "براد بيت" توقف عن الحب!

رابط مختصر


المصدر: عاجل - صحف
القسم: فنون - دولي
21 تشرين الثاني ,2016  05:49 صباحا






ذكر موقع Hollywood Life، أن أطفال الثنائي براد بيت وأنجلينا جولي اللذين انفصلا مؤخراً في منتهى الحزن، بسبب اقتراب عيد الشكر يوم 24 الشهر الجاري، والذي سيقضونه للمرة الأولى بدون والدهم.
وقال مصدر مقرب للنجمين: "براد بيت والأطفال منزعجون من عدم قضائهم عيد الشكر معاً، ويحاول الثنائي أن يناقشا هذا الأمر من خلال مساعديهما، لكن جولي مصممة أن الأطفال سيقضون العيد معها، بينما يطلب بيت منها أن يعوضهم عن ذلك اليوم".
وأكد المصدر أن الأطفال ما زالوا يتوسلون لجولي وبيت أن يرجعا للعيش معاً، لكن جولي أكدت لهم أن هذا الأمر لن يحدث أبداً.
من جانبه، يُعاني بيت حزناً لفشل زواجهما، وقال إنه ليس مُستعداً لأن يُحب ثانية، حسبما صرحت مصادر مُقربة منه.
وأكد الموقع أن بيت حزين لفشل زواجهما بعد 12 سنة قضاها مع جولي ليس كزوج فقط، لكن كشريك حياتها، وقال المصدر: "الرجل ليست له أي رغبة للدخول في علاقة عاطفية مع امرأة أخرى، فهو ما زال يشعر أن قلبه مكسور بسبب فشل زواجه، ويعتقد أنه سيأخذ بعض الوقت لكي يحب ثانية".
وأضاف المصدر أن العديد من النجوم، حاولوا مساعدة بيت للخروج من أزمته، حيث أقنعه النجم جورج كلوني أن يخرج ويعود للحياة الاجتماعية من جديد، لكن أكثر ما يُشغل براد حالياً هو أن ينجز عمله وأن يزور أولاده.
وكان مكتب التحقيقات الفيدرالي "أف بي أي" برأ بيت من تهمة الإساءة لأطفاله وضرب ابنه مادوكس وأغلق القضية تماماً، بعد التحقيق في واقعة ضربه لابنه إثر نشوب مشاجرة قوية بينهما على الطائرة.
كما برأته إدارة شؤون الطفل والأسرة في مقاطعة لوس أنجلس، من مزاعم إساءة معاملة الأطفال، ونقل مقربون من الفنانين أن جولي غاضبة تماماً بسبب غلق القضية، حيث كانت واثقة أن التحقيقات ستؤكد أنه لا يصلح كأب.
وتقدم براد بيت للمحكمة بداية الشهر الجاري بطلب للحضانة المشتركة لأطفالهما الستة مع جولي، ولديه الآن حُجة قوية للحصول عل موافقة لطلبه.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]