العراقيون يدفعون ألف دولار للهروب من "داعش" بالموصل

العراقيون يدفعون ألف دولار للهروب من "داعش" بالموصل

رابط مختصر


المصدر: عاجل - ترجمة ريم علي
القسم: مقالات مترجمة
18 تشرين الأول ,2016  16:46 مساء






ذكرت صحيفة "ذي اندبندنت" أن بعض العراقيين اليائسين في الموصل يدفعون للمهربين مبالغ قد تصل إلى ألف دولار للفرار، تزامناً مع بدء عمليات قوات الأمن العراقي المدعومة بضربات "التحالف اﻷمريكي" الجوية ضد تنظيم "داعش" والتي طال انتظارها.
وقد أبدت الأمم المتحدة والمنظمات الإنسانية  قلقاً متزايداً بسبب تواجد أكثر من مليون شخص داخل آخر معقل رئيسي للتنظيم الإرهابي في مدينة الموصل العراقية.
إذ لا توجد ممرات آمنة للخروج من الموصل وهو ما يجبر الأسر على اللجوء إلى المهربين والتعرض لخطر التسليم للتنظيم أو القبض عليهم أو اعتقالهم من قبل القوات التي تحاصر المدينة.
وأكد مواطن عراقي استطاع الهرب من الموصل مع زوجته وثلاثة أطفال أنه دفع 600 دولار لكل فرد من أفراد أسرته من أجل الفرار، ولكن السعر ارتفع الآن إلى أكثر من ألف دولار.
وكانت وكالة الأمم المتحدة للاجئين قد توقعت نزوح 100 ألف عراقي إلى سورية وتركيا هرباً من العمليات العسكرية العراقية ضد التنظيم الإرهابي، ودعت إلى إضافة الملايين من الأموال كتمويل إضافي لتوفير الخيام ومواد الشتاء ومواقد للمدنيين النازحين.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]