مصر تنحاز لمعاناة السوريين وتثير حفيظة "التوافق العربي"!

مصر تنحاز لمعاناة السوريين وتثير حفيظة "التوافق العربي"!

رابط مختصر


المصدر: عاجل - وكالات
القسم: سياسة - محلي
09 تشرين الأول ,2016  11:04 صباحا






جددت القاهرة ، اليوم، التأكيد على تأييدها كل الجهود الهادفة لوقف معاناة الشعب السوري وإيجاد تسوية سياسية للأزمة.
وشددت الخارجية المصرية في بيان أنها "صوتت باﻷمس لصالح مشروعي التهدئة في سورية بناء علي محتوى القرارين وليس من منطلق المزايدات السياسية التي أصبحت تعوق عمل مجلس الأمن".
وكان مجلس اﻷمن الدولي قد فشل، اﻷمس، في تبني مشروعي قرار أحدهما فرنسي والآخر روسي، يدعوان إلى هدنة والسماح بوصول المساعدات الإنسانية إلى مختلف أنحاء سورية.
وأكد عمرو أبو العطا مندوب مصر لدى الأمم المتحدة أن "السبب الرئيسي في فشل المشروعين هو الخلافات بين الدول دائمة العضوية بالمجلس"، معرباً عن أسفه إزاء عجز المجلس عن اتخاذ قرارات فاعلة لرفع المعاناة عن الشعب السوري والقضاء على الإرهاب في سورية.
وكان أبو العطا أوضح أن كانت هناك عدة عناصر مشتركة بين المشروعين المتنافسين، تتلخص في وقف استهداف المدنيين السوريين ودعم النفاذ الإنساني ووقف العدائيات وفقاً لقرارات مجلس الأمن ذات الصِّلة وضرورة التعاطي الحاسم مع استخفاف بعض الجماعات المسلحة بمناشدات المجتمع الدولي لها بعدم التعاون مع التنظيمات الإرهابية.
وأثار موقف مصر هذا في مجلس الأمن انتقادات النظامين السعودي والقطري فقد وصف المندوب السعودي لدى الأمم المتحدة عبد الله المُعلمي تصويت مندوب مصر لصالح مشروع القرار الروسي، بالمؤلم، لكونه بعيد عما أسماه "التوافق العربي".
من جهتها وصفت مندوبة النظام القطري علياء آل ثاني الموقف المصري بالمؤسف. وقالت" إن المهم الآن هو التركيز على ما يمكن فعله لمواجهة فشل مجلس الأمن في حل الأزمة السورية بعد استخدام روسيا الفيتو للمرة الخامسة" بحسب زعمها.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]