الكهرباء تستكمل توريد مواد العقود الممولة من خط التسهيل الائتماني الإيراني

الكهرباء تستكمل توريد مواد العقود الممولة من خط التسهيل الائتماني الإيراني

رابط مختصر


المصدر: عاجل - خاص
القسم: محليات
19 حزيران ,2016  15:10 مساء






تنفيذاً لخطة وزارة الكهرباء لتأمين جميع مستلزمات المنظومة الكهربائية استعداداً لمرحلة إعادة الإعمار وتأهيل مكونات الشبكة الكهربائية التي تعرضت للتخريب على يد المسلحين، وصلت اليوم إلى ميناء طرطوس 30 محولة استطاعة 66/20 ك.ف استطاعة كل منها 30 ميغا فولط أمبير مع جميع متمماتها ولوازمها وزيت العزل اللازم لها والتي ستساهم بإعادة تأهيل محطات التحويل التي تعرضت للتخريب، وتأمين التوسعات المستقبلية لمحطات التحويل في كافة المحافظات وتلبية الطلب على الطاقة في الأماكن التي تحدث فيها اختناقات في محطات التحويل بالإضافة إلى تلبية حاجة محطات التحويل والشبكات الكهربائية التي يتم إنشاؤها حديثاً من التجهيزات اللازمة لها.
وهذه المحولات هي الدفعة الأخيرة من العقد 12/خ بقيمة 20 مليون يورو لتوريد محولات كهربائية بعدد إجمالي بلغ 50 محولة استطاعة، وهو واحد من جملة العقود التي أبرمتها وزارة الكهرباء مع شركة سونير الإيرانية لتوريد مجموعة من التجهيزات الكهربائية اللازمة لعمل المنظومة الكهربائية وتطويرها، من محولات وأبراج توتر عالي وغيرها والممولة أيضاً من خط التسهيل الائتماني الإيراني.
ومن المتوقع خلال الأسبوع القادم أيضاً وصول الدفعات الأخيرة لعقود المحولات "العقد 10/خ" المتضمن توريد "4" محولات استطاعة 400/230/20 ك.ف تبلغ استطاعة كل منها "300 /م.ف.أ وبقيمة "8.5" مليون يورو، والعقد 11/خ لتوريد 6 محولات استطاعة 230/66 ك.ف استطاعة كل منها " 125" م.ف.أ بقيمة "7" مليون يورو.
إضافة إلى توريد أبراج التوتر العالي على كافة مستويات التوتر العالي 400-230 – 66 ك.ف وفق العقود6/خ، 7/خ, 8/خ , 9/خ الموقعة مع شركة صانرجي الإيرانية وجميع هذه العقود ممولة من خط التسهيل الائتماني الايراني.
وبذلك يكون قد تم توريد كافة مواد العقود الممولة من خط التسهيل الائتماني الإيراني والبالغ قيمتها الإجمالية حوالي "80" مليون يورو وتأتي هذه المواد لتغطية حاجة وزارة الكهرباء من محولات ومواد وتجهيزات محطات التحويل على كافة مستويات التوتر العالي للمنظومة الكهربائية ولشبكة النقل.
 


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]