باحث سوري: أمريكا تستفيد من الاندفاع التركي السعودي للضغط على روسيا

باحث سوري: أمريكا تستفيد من الاندفاع التركي السعودي للضغط على روسيا

رابط مختصر


المصدر: عاجل - خاص
القسم: حوار
14 شباط ,2016  17:16 مساء






رفض الباحث السوري محمد صالح الفتيح تسمية التدخل التركي في الشمال السوري بـ "العدوان"، لأن في ذلك غايات تدعم الغايات التركية والسعودية.

الفتيح وفي حديث خاص لموقع عربي برس، أكد إن "ملخص ماقامت به تركيا هو إطلاق 7 قذائف على الشمال السوري وهناك تأمت في وسائل الاعلام المعادية للمبالغة في أثر القذائف وحجم التدخل المزعوم، فالبارحة عندما تم إطلاق 5 قذائف على شمال اللاذقية، تطل الخارجية الأمريكية ببيان مستغرب تطالب من خلاله تركيا بوقف قصف مواقع الجيش السوري وهذا التصريح خلق عند الجمهور شعورا بأن هناك عدوانا تركيا كبيرا، إلا أن ماحصل هو بضع قذائف تركية والإعلام ساهم بتضخيم الحدث"

وأشار الباحث السوري إلى أن تركيا والسعودية تعمدان للقيام ببضع حركات عسكرية لإحداث آثار سياسية، مشيرا إلى أن كلا الدولتين تتخذان موضوع محاربة داعش كغطاء للتدخل مباشرة ضد مواقع الجيش السوري لأنهم يعلمون بأن التدخل المباشر ضد الجيش هو خط أحمر ، مضيفا "نلاحظ أن أمريكا لم تتخذ موقفا مدينا للتدخل العسكري الذي حصل البارحة، بل اكتفت بدعوة تركيا للتوقف عن القصف، مما يدعو للريبة فهم طلبوا التوقف لكنهم لم يدينوه"، مشيرا إلى أن ذلك يمثل دلالة على إعطائهم الضوء الاصفر للأتراك بالتدخل العسكري.

وعن تزامن الاعتداءات التركية مع دعوات مؤتمر ميونخ إلى وقف الأعمال القتالية في سوريا، قال الفتيح: "يعتقدون أن بإمكانهم الحصول على تحقيق شروط تفاوضية أفضل فيما يخص وقف الأعمال القتالية"، لافتا إلى أن ما تم مناقشته في ميونخ، ليس وقف لإطلاق النار ولا وقفا للأعمال الحربية والاشتباك على الأرض، فمايريدونه هو وقف إطلاق النار بمستوى أعلى وهو ماترفضه سوريا وروسيا وأضاف: "إنها المرة الاولى التي تتورط فيها السعودية وتركيا بشكل مباشر على الأرض، منذ بداية الأزمة السورية، وعمليا هذا تقدم إيجابي لأنه تم استثماره بشكل مناسب".

وختم الفتيح حديثه بالتأكيد على إن أمريكا لن تقدم للأتراك دعما عسكريا بريا، كما أنها ستحاول الاستفادة من الإندفاع التركي والسعودي للضغط على موسكو، موقف أمريكا ملتبس فهم لن يمنعوا تركيا والسعودية من فعل شيء ما لأن في ذلك خدمة لروسيا، وفي الوقت ذاته، لن يقدموا لهم الغطاء الدولي، لأنهم يحاولون الاستفادة من أي تطور على الأرض.

 


الكلمات المفتاحية:

أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]