«جيش حر» جديد بقيادة الادريس .. والأنظار تتجه لكيان موازي «للائتلاف»

مقالات متعلقة

سليم ادريس و عبد الإله بشير

20 فبراير ,2014  06:43 صباحا

القسم : سياسة - محلي

عاجل - صحف

 

أصبحت سوريا أرضاً خصبة للجماعات المسلحة المعارضة، إذ ينشأ كل يوم تنظيم معارض في وجه الحكومة السورية وهذا ماينذر يوماً بعد آخر بتكاثر "للجيوش" المعارضة.

 

فبعد "الجيش الحر" الذي يقوده العقيد رياض الأسعد، وذاك الذي يقوده سليم إدريس، صار للمعارضة "جيش حر" جديد بقيادة بشير النعيمي. وهو "الجيش الحر" الأصلي، المرتبط "بالائتلاف السوري" المعارض.

 

وإذا ماأردنا الحديث عن الجماعات المسلحة ككل، فهي أيضا إنقسام على أنقسام، حيث بلغ أوجه خلال المعارك التي تخوضها "الجبهة الاسلامية" و"جبهة النصرة" و"جبهة ثوار سوريا" و"جيش المجاهدين" و"الجيش الحر" ومجموعة من الألوية ضد تنظيم "الدولة الاسلامية في العراق والشام".

 

وبعدما بات للمعارضة عدد من "الجبهات" و"الجيوش"، لم يتوقف "الجيش الحر" نفسه عن "التكاثر".

 

وبعد ان رفض سليم ادريس قرار عزله من جانب "المجلس العسكري الأعلى"، وأعلن عن إعادة هيكلة "أركان الجيش الحر" بهدف توسيع قاعدة المقاتلين ، حيث أعلن قادة ميدانيون لبعض وحدات "الجيش السوري الحر" في المحافظات السورية رفضهم قرار "المجلس العسكري الأعلى" بعزل إدريس وتعهدوا بمواصلة القتال تحت قيادته.

 

ونتيجة لهذه التطورات توقع أحد المنشقين عن "الائتلاف" يامن الجوهري أمس، "أن يتجه معارضون سوريون، يتخذون نفس موقفه، إلى تشكيل كيان جديد للمعارضة، إذا لم تتم هيكلة الائتلاف".

 

وقال الجوهري، في تصريحات لوكالة "الأناضول" : "نعقد اجتماعات متواصلة في إسطنبول لبحث الأمر، وقد يصدر قرار بتشكيل الكيان الجديد الموازي للائتلاف في موعد أقصاه الاثنين المقبل، إذا لم نشعر بأن هناك توجهاً لإعادة هيكلة الائتلاف».

 

ويطالب المنشقون عن "الائتلاف" بأن يصبح 45% من تشكيلته من الثوار، بعد أن أصبح أغلب الأعضاء من المعارضة السياسية بالخارج، وهو ما يجعله كياناً غير مفيد للثورة.

+ أضف تعليق

الإسم الكامل
البريد الإلكتروني
التعليق
 
الرمز الأمني
 
 

أخر الأخبار

شهيدان بعبوة ناسفة استهدفت الجيش اللبناني في عرسال

رسمياً.. مهند الفقير مدرباً للمنتخب السوري بكرة القدم

بعد أيام من الاشتباكات.. «أنصار الله» توافق على وقف إطلاق النار في صنعاء

«خورسان» تدق باب البيت الأبيض.. الجماعة الأخطر من «داعش» في سوريا

المبعوث الصيني للشرق الأوسط: لاحترام السيادة عند التحرك ضد الإرهاب

بعد تعرضهم للاعتداء.. الفلبين تسحب جنودها من قوات «الأندوف» في الجولان