مالذي حل بترامب في بروكسل؟

مالذي حل بترامب في بروكسل؟

رابط مختصر


المصدر: إيفين دوبا
القسم: مقالات
14 تموز ,2018  15:25 مساء






مونديال كرة القدم لا يجري كل عام، لذلك، كان على رئيس الولايات المتحدة الأميركية أن يسير شبه وحيداً للوصول إلى مقر إقامته في بروكسل وانتظار من سيتفرغ للقائه قبل أن تبدأ اجتماعات قادة "الناتو"، الذي يرجح أن يلاقي حتفه أو يتم تجميده نوعاً ما على يد سياسة ترامب.
المشكلة أن الرئيس الأميركي لا يعرف كيفية حفظ ماء وجهه، وربما أن مسؤولي البروتوكول الخاصين لديه لا يعرفون، أو أنهم يتركونه لمثل هذه اللحظات المحرجة والمخزية، وربما هو نفسه لا يريد الاستماع إليهم وركوب رأسه طالما أنه فعلها في أمور أشد حسماً وجوهرية وخرج مسوداً وجعل من هيبة بلاده سجاداً يداس ويتم الوقوف عليه للسخرية والتهكم.
وصل ترمب إلى بروكسل في وقت كانت فيه الرسمية البلجيكية مشغولة بما هو أهم، استحقاق منتخب بلادهم مع فرنسا في المونديال، ولم يجد سوى استقبال باهت على مستوى مسؤول برتبة سفير، حتى رئيس الحكومة كان هناك لكنه لم يجد متسعاً من الوقت لاستقبال ترامب الذي عليه أن يعتاد من الآن فصاعداً، أن لا يكون محاطاً بقادة الدول الحليفة، لأنه أساساً ليس مقنعاً كقائد أميركي، ولا أحد مستعد للتضحية باللحظات الممتعة لسماع الهذار الذي يبوح به الرئيس الأميركي على مرأى من العالم كله.
الاستقبال الباهت يعني أن ترامب لا يستحي، ولن يستحي، وثمة مشكلة أكبر من هذا كله، هو أن رئيس الولايات المتحدة يبدو غير مبال وشارد الذهن، وفي السياسة ليس هناك ما هو من قبيل الصدفة، حيث أنه لو كانت هناك مكانة وازنة لهذا الرئيس الأميركي لما حل به ما حل لما رأت الولايات المتحدة كل هذا الكم من نجوم الظهر البروتوكولية وتخفيف الاحترام وتقليله حتى أدنى المستويات، وبالطبع، فإن كلفة ما يحصل وفاتورته ستكون طائلة لتدفعها واشنطن سياسيا لإعادة تموضعها بين دول العالم كقطب رئيسي، وهو ما أصبح من الماضي.
الجميع يسخر من ترمب لاسيما الصحافة، التي ترى فيه فاكهة الموسم، حيث لا يمكن التعاطي مع الرئيس الأميركي إلا من باب التهكم، والانتقاد اللاذع، والغمز القاسي الذي تعانيه واشنطن، فيما يتحضر رئيسها كي يلقي كلاماً غريباً ومستهجناً والتصرف بطريقة غير لائقة حتى إعلان موقف مجنون قد يودي بعلاقات التحالف في "الناتو" كما هو متوقع ويخلط الأوراق، ويجعل ممن اجتمعوا يتلمسون ذقونهم ويشعرون بالحيرة أثناء البحث عن طريقة للتفاهم مع قائد أميركا غريب الأطوار.


الكلمات المفتاحية: ترامبالمونديالبروكسلالناتو

أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]