"هيومن رايتس" تكشف ما فعلته ميليشا "الحر" بعفرين

"هيومن رايتس" تكشف ما فعلته ميليشا "الحر" بعفرين

رابط مختصر


المصدر: عاجل - وكالات
القسم: سياسة - محلي
15 حزيران ,2018  01:40 صباحا






كشفت منظمة حقوق الإنسان عن قيام ما يسمى بـ"الجيش الحر" بنهب ومصادرة وتدمير ممتلكات السكان المدنيين الأكراد في منطقة عفرين، دون تقديم تعويضات للمالكين.
وقالت المديرة المؤقتة لقسم الطوارئ في هيومن رايتس ووتش بريانكا موتابارثي: "الجيش الحر يدمر أو يسكن أملاك من اضطروا إلى الفرار من القتال عند قدومه، بدل حماية المدنيين الضعفاء، يقوم هؤلاء المقاتلون بتعميق الانتهاكات"، مضيفة "هيومن رايتس ووتش قابلت  شخصين نزحا من عفرين ويقيمان في القامشلي قالا إن ميليشيا الحر استولت على ممتلكاتهما السكنية أو التجارية ودمروها ونهبوها، وعرضا صورا للممتلكات قبل وبعد سيطرة المقاتلين عليها ولم يتم تعويضهما".
وتابعت "ما يسمى بـ "أحرار الشرقية" و"جيش الشرقية" صادرا ممتلكاتهما ودمراها وأحرقاها"، مبينة أن المنظمة تمكنت من تأكيد تواجد المجموعتين في عفرين وقتها عبر معلومات متاحة للعموم.
والجدير بالذكر أن النظام التركي شن هجوما عسكريا على منطقة عفرين في حلب بحجة محاربة الإرهاب، حيث أسفرت العملية التركية عن مقتل وتشريد الالاف من المدنيين.
 


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]