باولينيو: البرازيل أكثر استعداداً مما كان عليه في مونديال 2014

باولينيو: البرازيل أكثر استعداداً مما كان عليه في مونديال 2014

رابط مختصر


المصدر: عاجل - مواقع
القسم: رياضة - دولي
14 حزيران ,2018  13:44 مساء






رأى لاعب وسط برشلونة الإسباني باولينيو أن منتخب بلاده البرازيل "أكثر استعداداً" مما كان عليه في مونديال 2014، وذلك قبل 3 أيام من مباراتها الأولى في نهائيات روسيا 2018 ضد سويسرا.
وقال باولينيو من مقر المنتخب في مدينة سوتشي الروسية على البحر الأسود: "نحن أكثر ثقة بالطريقة التي تجري بها الأمور في الوقت الحالي، ومن الواضح أن الثقة بالنفس أفضل".
وتأمل البرازيل في أن تضع خلفها خيبة مونديال 2014 على أرضها حين انتهى مشوارها في نصف النهائي بهزيمة مذلة تاريخية أمام ألمانيا (1-7)، تلتها خسارة قاسية أمام هولندا (0-3) في مباراة المركز الثالث.
وأشار باولينيو إلى أن "البرازيل أفضل تحضيرا في شتى الطرق. هذا جزء من كرة القدم - تتعلم الكثير في غضون 4 أعوام".
وكان باولينيو (29 عاما) ضمن تشكيلة المدرب لويز فيليبي سكولاري في مونديال 2014 ودخل كبديل في المباراة الكارثية ضد ألمانيا في دور الأربعة، ما يجعله من بين أربعة لاعبين فقط في التشكيلة الحالية للمدرب الجديد تيتي شاركوا في تلك الأمسية المشؤومة.
وتضم التشكيلة الحالية لاعبين آخرين كانا مع البرازيل في مونديال 2014 هما تياغو سيلفا والنجم نيمار، لكن الأول كان موقوفا ضد ألمانيا والثاني أصيب في الدور ربع النهائي ضد كولومبيا وغاب عن نصف النهائي.
وتدخل البرازيل مباراتها الأولى في روسيا ضد سويسرا يوم الأحد، على خلفية هزيمة واحدة فقط من أصل 21 مباراة خاضتها في العامين الأخيرين، ما أعاد لها صفة المرشحة للمنافسة على اللقب العالمي السادس في تاريخها.
وأوضح باولينيو أن "ما قمنا به خلال الأعوام الأربعة الأخيرة هو وضع الماضي خلفنا. الآن نحن أمام فرصة أخرى، وأريد أن أحقق نتيجة أفضل. هذه هي الحياة. كرة القدم جيدة لأنها تمنحك فرصا أخرى بسرعة".
ومنذ مونديال 2014، مر لاعب توتنهام الإنجليزي السابق، باولينيو، بالدوري الصيني قبل الانتقال المفاجىء إلى برشلونة العام الماضي. وأثبت البرازيلي أن برشلونة كان محقا بإعادته إلى أضواء الملاعب الأوروبية، إذ ساهم بشكل أساسي في قيادة النادي الكاتالوني إلى ثنائي الدوري والكأس المحليين.
ويعتبر باولينيو الآن من مخضرمي المنتخب رغم أن عمره لا يتجاوز 29 عاما. وأكد اللاعب أن المدرب تيتي الذي أشرف عليه في كورنثيانس، عازم على "توزيع" المسؤولية بين الجيلين الشاب والمخضرم.
وأشار إلى أنه "بغض النظر عن خوضك كأس عالم واحدة، اثنتين أو ثلاث، هناك شيء ما لنقله للآخرين. الرائع بالمنتخب البرازيلي هو أن كل شخص يضيف شيئا ما".
وبعد لقاء سويسرا في مدينة روستوف على نهر الدون، تتواجه البرازيل مع كوستاريكا وصربيا ضمن المجموعة الخامسة.


أضف تعليقاً

[ صورة اخرى ]